للحصول على أفضل توصيات الفوركس عبر التلغرام

انضم معنا

تعاني الان مدينة ألمانية نقص العمالة

تعاني الان مدينة ألمانية نقص العمالة

كان بنديكت هاني (24 عاما) جالسا أمام لوحة التحكم في الترام، وقاد ببراعة العربات الحمراء والبيضاء، قبل ساعات من توجهه إلى جامعة نورمبرغ للدراسة للحصول على شهادة في العمل الاجتماعي.

وبصفته متدربا، كان المدرب يراقب هان عن كثب، ولم يكن الترام الذي يقوده خاليا من الركاب، ولكن إذا سارت الأمور على ما يرام، فسيصبح قريبا سائق ترام كامل ينقل الناس عبر نورمبرغ في المساء أو في عطلات نهاية الأسبوع، عندما لا يكون لديه دروس لحضورها.

وفي ظل النقص الخطير في القوى العاملة، اضطر مشغلو وسائل النقل العام، مثل خدمة مدينة نورمبرغ VAG، إلى البحث عن مصادر جديدة لتوسيع مجموعتهم من العمال، حيث تحتاج VAG إلى توظيف 160 سائقا جديدا سنويا لتشغيل المترو والترام والحافلات.

وقال لهارالد روبن، الذي يرأس فريق التوظيف والتدريب في الشركة، “كان من الواضح أننا لن نصل إلى هذا الهدف ما لم نستكشف كل الاحتمالات الممكنة”.

وطرحت شركة النقل إعلانا يستهدف طلاب الجامعات، تعرض فيه وظيفة بدوام جزئي لقيادة الترام خارج ساعات الدراسة، لكن للتأهل يحتاجون إلى رخصة قيادة عادية، وأن يكونوا فوق 21 عاما، وأن يكونوا موثوقين ومناسبين للقيادة والعمل بنظام الورديات”.

وتعاني عديد من القطاعات في ألمانيا، مثل الدول الأوروبية الأخرى، نقص خطير في القوى العاملة ومن المتوقع أن يتفاقم ما لم يتم اتخاذ إجراءات عاجلة.