للحصول على أفضل توصيات الفوركس عبر التلغرام

انضم معنا

تسعى كوريا لإبرام اتفاق تجارة رقمية مع الاتحاد الأوروبي

قالت وزارة الصناعة الكورية، أمس، إن كوريا الجنوبية ستدفع لإبرام اتفاق تجارة رقمية ثنائي مع الاتحاد الأوروبي لتسهيل التجارة في المجال الرقمي وتعزيز التعاون الصناعي.
كانت هناك دعوات لضرورة وضع قواعد أوسع ومحددة بشأن التجارة الرقمية بين الجانبين، حيث ارتفعت المعاملات والتبادلات الرقمية بينهما عبر منصات الإنترنت المختلفة، ولا تضم اتفاقية التجارة الحرة بينهما سوى بندين ذي صلة.
كخطوة تمهيدية للمفاوضات، ستعقد كوريا الجنوبية جلسة استماع عامة حول هذه القضية في سيئول، غدا الخميس، بمشاركة خبراء وكيانات تجارية ذات صلة، وفقا للوزارة.
يعد الاتحاد الأوروبي ثالث أكبر شريك تجاري لكوريا الجنوبية، حيث بلغت التجارة الثنائية أعلى مستوى لها على الإطلاق عند 136.3 مليار دولار العام الماضي. ودخلت اتفاقية التجارة الحرة بين الجانبين في حيز التنفيذ في 2011.
في العام الماضي، وقعت كوريا الجنوبية اتفاقية تجارة رقمية ثنائية مع سنغافورة، وهي الأولى من نوعها لكوريا الجنوبية.
وفي وقت سابق من هذا الشهر، انضمت إلى اتفاقية شراكة الاقتصاد الرقمي DEPA، لتصبح الشريك الأول من خارج الأعضاء المؤسسين لها وهي تشيلي ونيوزيلندا وسنغافورة.
باعتبارها أول اتفاقية رقمية متعددة الأطراف في العالم، تدعو الاتفاقية إلى وضع قواعد أساسية لقضايا التجارة الرقمية، مثل الهويات الرقمية وتدفقات البيانات عبر الدول والذكاء الاصطناعي، بحسب وكالة “يونهاب” للأنباء.
إلى ذلك، أظهرت بيانات البنك المركزي، أمس، تباطؤ نمو مبيعات الشركات في كوريا الجنوبية وتقلص ربحيتها خلال العام الماضي، وذلك في ظل ارتفاع تكاليف الاقتراض وزيادة أسعار المواد الخام.