نبذه عن المضارب العربي

تأسس موقع المضارب العربي عام 2007 حيث كان لدينا الرغبة في نقل خبرتنا الطويلة في مجال تجارة العملات مما ساهم فى تواجدنا فى السوق بقوة وأصبح هدفنا أن نسعى لنكون الأفضل دوما وتقديم الخيارات المناسبة لمن يرغب في البحث عن الوسيط الأفضل في تداول العملات الأجنبية والمعادن والاسهم ، نحن ندرك أن طموحنا لا ينتهى وجاهدين لتحقيقه والاستمرار في المقدمة.
يحرص المضارب العربي علي التواجد دائما في جميع الاحداث والمؤتمرات الهامة لحرصه على اللقاء مع عملائه الكرام وزيادة العلاقة والثقة بيننا وبين العميل ، حيث تواجد المضارب العربي في عده مؤتمرات تقام سنوياً في عدد من الدول العربية على مدار السنوات الماضية وحتى الأن.
نؤمن دوما ان نجاح عملائنا هو نجاح لنا ، فكلما حقق العميل نتائج إيجابية كلما استمروا بالتداول واستمرت العلاقة قائمة بيننا مما يحقق فوائد لنا وللعملاء في آن واحد حيث تأتي عوائدنا التي تساهم في استمرارنا من تداولات عملائنا من خلال كل عملية تداول تتم تحت رعايتنا فكلما زاد عدد تداولات العميل كلما حققنا عوائد أكبر لذلك فنجاح العميل واستمراره يعني نجاحنا بالدرجة الاولى ولذلك يجب علينا دوما التركيز تحقيق مكاسب إيجابية لعملائنا.
كما يحرص المضارب العربي دوما على اختيار افضل شركات الوساطة الحاصلة على رخصة دولية موثوقة وآمنه ليطرحها على عملائه ليكون للعميل أكثر من خيار أمثل لاختيار الوسيط الأفضل والآمن حيث يدعم المضارب العربي دائما عملائه للحصول علي جميع حقوقهم من الشركات التي نرعاها ، كما يقوم المضارب العربي بتسهيل اجراءات فتح الحسابات من خلال علاقته القوية مع شركات الوساطة التي يتعامل معها ليستطيع بذلك الاجابة عن جميع استفسارات عملائه وحل جميع المشاكل التي قد تواجه العميل مع الشركة بل ان المضارب العربي يمنح العميل توصيات بشكل دورى يستطيع من خلالها العميل تحقيق ارباح جيده دون مقابل مادى أو خصم أي عمولات من حساب العميل.
كما كان للمضارب العربي السبق في تقديم خدمة التوصيات عبر رسائل SMS علي الجوال منذ نشأتنا حيث تم تطوير ذلك مستقبلاً لنواكب تطورات العصر والتكنولوجيا الحديثة والحرص علي ايصال الخدمات بأسرع وقت لتحقيق اقصى استفادة للعميل من توصياتنا فتم بدء العمل عبر تطبيق Telegram مما يسهم في نتائج أفضل ومتابعة أسهل للعميل حيث ان خدماتنا تقدم بدون أي مقابل مادى إضافى.
المضارب العربي يسعى دائما للتواصل مع العملاء الكرام ولذلك سنكون مدينين بالشكر الجزيل لأى اقتراح يرسل لنا.

تحذير المخاطرة: يجب على زوارنا الحذر من التعامل مع شركات لا تحمل التراخيص النظامية اللازمة لمزاولة أنشطة الوساطة المالية .