المستوى المبتديء

دروس تعليمية المستوى المبتديء
الفوركس ومميزات السوق

الفوركس

كلمة “فوركس” تشير إلى سوق العملات الأجنبية أو البورصة العالمية للعملات الأجنبية، وهي اختصار للمصطلح الاقتصادي من اللغة الأجنبية “Foreign Exchange Market” أي “سوق تداول العملات الأجنبية”، وهو سوق يمتد في جميع أنحاء العالم حيث تصرف العملات من قبل عدة مشاركين ، مثل البنوك العالمية والمؤسسات الدولية والأسواق المالية والمتداولون الأفراد.

 تاريخ سوق الفوركس

يقول بعض الباحثين أن سوق تداول العملات يعود إلى فترة البابليين من ناحية أسسه ومبادئه. وفي تلك الأوقات كانوا يتبادلون التجار بضائعهم مقابل مواد أخرى.وبسبب عدم وجود مكان مركزى واشتراك الحكومات فيه توسع السوق بشكل كبير مما اسهم في الأزمة الاقتصادية الأمريكية في سنوات العشرين والثلاثين من القرن العشرين.

وفي هذه السنوات (عام 1929 بالتحديد) ورغم مرور هذه السنين الطويلة (300 سنه تقريبا)مازالت اسواق الصرف لا تعني الكثير عند بعض الأفراد في العالم.

فالبورصات موجودة في كل دول العالم، ولكل بورصة تخصصها ومجالها. فبالإضافة إلي سوق العملات يوجد أنواعا أخرى من البورصات مثل: بورصات المعادن “كومكس” و”نيمكس”، بورصات الطاقة، اسواق رؤوس الاموال او الاسهم اسواق الديون اوالسندات، اسواق السلع ومنها وعصير البرتقال والخنازير والبيض والحبوب والسكر والبن.

وهناك نوعان من البورصات: بورصات التبادل المباشرExchange بورصات التبادل عبر شبكات الاتصال Over the counter OTC) )

الفوركس تتبع لبورصات التبادل عبر شبكات الاتصال Over the counter (OTC) فهي أسواق يتم فيها بيع وشراء السلع دون أن يكون لها مكان مركزي محدد بل تتم عمليات البيع والشراء بين الشركات والبنوك والأفراد عن طريق شبكات الاتصال والكمبيوتر (عن طريق الاتصال التلفوني و الانترنت بالحاسوب في وقت واحد بين مئات البنوك حول العالم). وهذا هو السبب لضخامة سوق العملات، فهنالك مئات الملايين من الدولارات تباع وتشتري كل بضع ثوان. وبورصات العملات تتميز أيضاً بالمؤشرات المختلفة والتحليل الفني والتحليل الإخباري وسرعة الحصول علي الأرباح.

وبالرغم من أن بعض المحللين منقسمين فالبعض ينظر فقط إلى مخاطرها والبعض الآخر ينظر إلى فوائدها، لكن سرعان ما وجد سوق تداول العملات طريقه إلى جانب القنوات الاستثمارية الأخرى من أسواق مال ومعادن وعقارات وسلع آجلة وغيرها.

مميزات الفوركس عن بورصة الاسهم

● السيولة الضخمة :

الفوركس يتميز بسيولته الضخمة، فهناك دائمًا بائعين ومشترين عند كل الأسعار، وهو ما يعني إمكانية فتح وإغلاق الصفقات عند السعر الذي تريده، على عكس الحال في الأسهم حيث يمكن أن تبقى معلقـًا في صفقة بسبب نقص السيولة في السهم الذي قمت بشرائه، أو حيث يمكن ألا تجد عروض عند السعر الذي تريد شراء السهم منه.

● إمكانية المتاجرة في الوقت المناسب لك:

يعمل الفوركس على مدار 24 ساعة، وهذا يعطي الفرصة للمتاجرين في جميع أنحاء العالم بالمتاجرة في الوقت المناسب لهم بغض النظر عن تفرغهم من عدمه.

● الربح في الاتجاهين الصاعد والهابط:


في الفُورِكْس يمكنك الاستفادة من الاتجاهين، فإذا توقعت الصعود تقوم بالشراء وإذا توقعت الهبوط تقوم بالبيع، أي أنك يمكنك الاستفادة من جميع أوضاع السوق.

المتاجرة باستخدام الرافعة المالية:

في سوق العملات يمكنك المتاجرة بأضعاف أضعاف رأس مالك باستخدام الرافعة المالية، وهو ما لا يتوفر في أي سوق آخر، ويمكنك من تحقيق أرباح كبيرة من مبالغ صغيرة، ولكن عليك الحذر فكما تساعدك الروافع المالية على تحقيق أرباح كبيرة، قد تتسبب أيضًا في خسائر ضخمة إذا لم تستخدم بحكمة وحرص.

● لا يمكن لأي جهة التحكم في الأسعار:

السيولة الضخمة لسوق العملات تجعل من المستحيل لأي فئة تحريك السوق والتلاعب بالأسعار كما يحدث في الأسواق ضعيفة السيولة، فحتى كبار البنوك والمحافظ الاستثمارية الضخمة لا يمكنها التحكم في الأسعار.

● إمكانية المتاجرة بمبالغ صغيرة:

الحد الأدنى لفتح حساب في سوق العملات في أغلب الشركات لا يزيد عن 300 دولار، وهو ما يتيح لصغار المستثمرين المتاجرة في السوق كغيرهم من الكبار، بأموال تفيض عن حاجتهم.

الهامش المستخدم والهامش المتاح

الهامش المستخدم والهامش المتاح

عندما تفتح حساباً لدى شركة تسمح بالمتاجرة بنظام الهامش ستودع فيه مقدماً مبلغاً محدداً سيظل هذا المبلغ دون مساس إلى أن تقرر الدخول في صفقة , عندها سيقسم حسابك إلى قسمين :used margin الهامش المستخدم : وهو الجزء الذي سيتم خصمه مقدماً , وهو مبلغ مسترد سيتم إعادته لحسابك بعد الخروج من الصفقة سواء كان بربح أم بخسارة .usable margin الهامش المتاح : وهو المبلغ الذي يتبقى في حسابك بعد خصم الهامش المستخدم , وهذا المبلغ هو أقصى مبلغ يسمح لك بخسارته في الصفقة .ولكن كيف يحسب هذاالهامش

اولا: الهامش المستخدم :

لا نريد أن تهتم كثيراً في كيفية حساب الهامش المستخدم بنفسك فغالباً لن تحتاج لذلك حيث ستحدد لك الشركة مسبقاً المبلغ الذي سيتم خصمه من حسابك كجزء مقابل كل وحدة من السلعة .وعلى الرغم من أن الشركة التي ستتعامل معها ستغنيك عن الحاجة لحساب الهامش المستخدم بنفسك إلا إنه سيكون من المفيد جداً أن تعلم كيف تقوم بذلك بنفسك .يمكن حساب الهامش المستخدم الذي سيتم خصمه كمبلغ مقدم لأي سلعة ومع أي شركة

بالمعادلة التالية :الهامش المستخدم = قيمة السلعة المشتراة كاملة / نسبة المضاعفةمثال : قيمة السيارة كاملة = 10.000 $ ونسبة المضاعفة التي تسمح بها الشركة هي 10 أضعاف , أي أن الشركة تضاعف لك رأس المال 10 أضعاف , فيكون الهامش الذي ستخصمه الوكالة :الهامش المستخدم = قيمة السلعة كاملة / نسبة المضاعفة= 10.000/ 10 = 1000 $ولو فكرت بشراء سيارتين بدلاً من سيارة سيكون الهامش المستخدم الذي سيخصم من حسابك :الهامش المستخدم = 20.000/ 10= 2000 $في الأسواق العالمية تتعامل شركات الوساطة التي تسمح بالمتاجرة بنظام الهامش بمختلف أنواع السلع لكل شركة نوعية معينة من السلع , يتم بيع كل نوع على أساس وحدة ثابتة تسمى حجم العقد وهي أقل وحدة يتم التداول بها من السلعة .

وتكون طريقة حساب الهامش المستخدم :الهامش المستخدم = عدد العقود * حجم العقد / نسبة المضاعفة

وستعلم حجم العقد الذي تتعامل به الشركة ونسبة المضاعفة مسبقاً قبل التعامل معها , وهي من الأمور التي قد تختلف من شركة لأخرى ففي مثالنا السابق :ولو فرضنا أنك تعاملت مع وكالة سيارات لها نفس قيمة السيارات ولكنها تعطيك نسبة مضاعفة تساوي 20 ضعف أي أن هذه الوكالة ستسمح لك بالمتاجرة بسارات تبلغ قيمتها 20 ضعف المبلغ المدفوع كعربون فيمكنك أن تحسب كم هو الهامش الذي سيتم خصمه إذا أردت المتاجرة بسيارة واحدة :الهامش المستخدم = عدد العقود * حجم العقد / نسبة المضاعفة= 1 × 10.000 / 20 = 500 $أي أن هذه الوكالة ستخصم من حسابك مبلغ 500 $ مقابل كل سيارة تتاجر بهاثانيا: كيف يحسب الهامش المتاح ؟

يحسب بالمعادلة البسيطة التالية :الهامش المتاح = الرصيد – الهامش المستخدم فحسب المثال السابق :قمت بإيداع 3000 $ مسبقاً في حسابك الذي فتحته لدى وكالة السيارات فرصيدك لديهم = 3000 $وعندما قررت شراء سيارة قامت الشركة بخصم 1000 $ كهامش مستخدم ,

فسيكون الهامش المتاح لديك الآن :الهامش المتاح = الرصيد – الهامش المستخدم= 3000 – 1000 = 2000 $وهو أقصى مبلغ يمكن أن تخسره في الصفقة .فلو فرضنا أنك قررت شراء سيارتين , سيتم خصم 2000 $ كهامش مستخدم وسيكون الهامش المتاح لديك الآن :الهامش المتاح = الرصيد – الهامش المستخدم= 3000 – 2000 = 1000 $وهو أقصى مبلغ يمكن أن تخسره في الصفقةالآن لنعود لمثالنا السابق :لقد قمت بشراء سيارة من وكالة السيارات بسعر 10.000 $ وتم خصم مبلغ 1000 $ من حسابك كهامش مستخدم وتبقى في حسابك مبلغ 2000 $ كهامش متاح .أنت الآن لديك سيارة باسمك يمكنك بيعها في السوق .. ولتحقيق الربح ستحرص على بيعها بسعر يفوق 10.000$ ستذهب الآن إلى السوق وتبحث عن مشتري للسيارة بسعر أعلى من 10.000 $ ..أليس كذلك ؟لا .. ليس كذلك ..!!

سنفترض أن طريقة بيع وشراء السيارات في بلدك تتم بشكل مزاد علني يشترك فيه كل الراغبين بالبيع والشراء وحيث يتغير سعر السيارات على حسب العرض والطلب فإذا زاد عدد الراغبين بشراء السيارات عن عدد البائعين سيرتفع سعر السيارات وسيظل يرتفع طالما أن هناك عدد أكبر من المشترين وإذا زاد عدد الراغبين ببيع السيارات عن عدد المشترين سينخفض سعر السيارات وسيظل ينخفض طالما أن هناك عدد أكبرمن البائعين .الآن أنت لديك سيارة تود أن تبيعها ..ستذهب إلى هذا السوق وستراقب سعر السيارة في السوق والذي يحدد على حسب العرض والطلب عليها في السوق , فإن كانت سيارتك مرغوبة وهناك الكثير من الناس على استعداد لشرائها سيزداد سعرها من 10.000 $ إلى 11.000 $ مثلاً وإذا كان هناك مزيد من الطلب عليها قد يرتفع سعرها إلى 12.000 $هنا أنت تعلم أن كل ما عليك تسديده لوكالة السيارات هو مبلغ 10.000 $ وهو الثمن الذي اشتريت السيارة به , فإن بعت السيارة بسعر السوق الحالي أي بسعر 12.000 $ ستكون رابحاً ولاشكلذا عندما يصبح سعر السيارة 12.000 $ في السوق ستأمر وكالة السيارات أن تبيع السيارة التي باسمك لديها بهذا السعر وستنفذ الوكالة الأمر وستبيع السيارة بسعر 12.000 $ , ستقوم بخصم 10.000 $ كامل قيمة السيارة التي تطالبك به وستعيد لك ربونك الذي خصمته كهامش مستخدم وستضيف الربح وهو 2000 $ إلى حسابك لديها (3000 $ الحساب الأصلي + 2000 $ الربح من الصفقة ) حسابك لديها الآن 5000 $ يمكنك أن تسحب هذا المبلغ أو تسحب جزء منه , كما يمكنك أن تعيد الكرة مرة أخرى .في كل الحالات ستنام قرير العين في هذه الليلة ..!!

فمقابل أن تم خصم مبلغ 1000 $ من حسابك حصلت على ربحك 2000 $ , أي بنسبة 200 % من رأس المال .. علماً أن رأس المال لم يكن أكثر من عربون تمت إعادته بعد إتمام الصفقة ..!!

ولكن ماذا إن ذهبت إلى السوق ووجدت أن عدد البائعين أكثر من عدد المشترين ؟ وإنه لا يوجد الكثير من الراغبين في شراء سيارتك ؟ سيهبط سعر السيارة من 10.000 $ إلى 9500 $ مثلاً معنى ذلك انك لو بعت السيارة بسعر السوق الحالي فإنك ستخسر 500 $ حيث إنك لو أمرت وكالة السيارات أن تبيع السيارة عندما أصبح سعرها بالسوق 9500 $ ستقوم بتنفيذ الأمر وستحصل على9500 $ وستخصم من حسابك لديها مبلغ 500 $ لتستكمل قيمة السيارة كاملة , وستعيد لك العربون الذي دفعته كهامش مستخدم (3000 $ الحساب الأصلي – 500 $ الخسارة ) وبذلك يكون حسابك لديهم = 2500 $

طبعاً هذا لا يعجبك ..

لذا ستنتظر على أمل أن يزداد الطلب على سيارتك ويعود السعر للارتفاع .

ولكن ماذا لو لم يزد الطلب بل زاد العرض ؟ سيهبط سعر سيارتك أكثر من 9500 $ إلى 9000 $ هنا لو أمرت الوكالة ببيع سيارتك بالسعر الحالي ستكون خسارتك 1000 $ ستخصمها الوكالة من حسابك وسيتبقى في حسابك 2000 $ ستنتظر أكثر ..

ولكن السعر ما زال في هبوط سيصل مثلاً إلى 8000 $

ماذا سيحصل هنا ؟

أنت يمكنك أن تنتظر أكثر لعل السعر يعود للارتفاع ولكن وكالة السيارات لن تنتظر لحظة واحدة ..!!فهي تراقب سعر السيارات في السوق كما تراقبه أنت تماما ..!! فهي لن تسمح للسعر بأن يهبط بأكثر من ذلك ..لماذا ؟

لأن المبلغ الذي لديك كهامش متاح = 2000 $ وهو كما علمت أقصى مبلغ يمكنك أن تخسره في هذه الصفقة

فعندما يصل سعر السيارات في السوق إلى 8000 $ ولو قررت أن تبيع سيارتك بهذا السعر ستتمكن الشركة من استكمال بقية ثمن السيارة وذلك بخصمها من حسابك الموجود لديها , يمكنها خصم 2000 $ الموجودة كهامش متاح لديك ولكن إن أصبح سعر السيارات أقل من 8000 $ معنى ذلك أن خسارتك ستكون أكثر من 2000 $ عندها لو قررت بيع السيارة لن تتمكن الوكالة من استكمال بقية قيمة السيارة من حسابك والذي لا يوجد فيه كهامش متاح سوى 2000 $ فقط ..هنا ستتحمل الوكالة جزء من الخسارة

وهذا ما لا تسمح به أبداً ..!!

فكل ما يمكنك خسارته هو المبلغ الموجود في الهامش المتاح لديك ولكن ماذا سيحدث عندما يصل سعر السيارة في السوق إلى 8000 $؟ سيصبح الهامش المتاح = 0 $ وبالتالى سيأتي لك من الوكالة ما يسمى

بنداء الهامش Margin Call : وهو تحذير تطالبك فيه الشركة إما ببيع السيارة فوراً أو بإضافة مزيد من النقود للهامش المتاح لديك

ما المقصود بذلك ؟

نقصد بذلك أن وكالة السيارات تراقب سعر السيارات طوال الوقت ومع أي تغير في سعر السيارات في السوق تفترض أنك ستأمرها ببيع السيارة به وتحرص دوماً على أن تتحمل أنت الخسارة كاملة وليس هي فكما أنها لا تشاركك الربح لا تشاركك الخسارة

فعندما أصبح سعر السيارة في السوق 9000 $ لا مشكلة بالنسبة لوكالة السيارات , لأنك إن أمرتها ببيع السيارة بهذا السعر ستتمكن من استكمال قيمة السيارة بخصم 1000 $ من الهامش المتاح الذي لديك وعندما يصبح سعر السيارة في السوق 8500 $ أيضاً لا مشكلة حيث يمكنها أن تخصم الفارق من الهامش المتاح لو أمرتها ببيع السيارة بهذا السعر ولكن عندما يصبح سعر السيارة في السوق 8000 $ فلو أمرتها ببيع السيارة بها السعر ستخصم الفارق من الهامش المتاح لديك وهو كل الهامش المتاح الذي لديك = 2000 $ فإذا انخفض السعر أكثر – ولو فلساً واحداً – لن تتمكن من استكمال قيمة السيارة من الخصم من حسابك فلو فرضنا أن سعر السيارة في السوق أصبح = 7500 $ فلو بعت السيارة بهذا السعر ستكون خسارتك = 2500 $

سعر البيع – سعر الشراء

7500 – 10.000 = – 2500 $

يمكنها أن تخصم كل الهامش المتاح الذي لديك وهو 2000 $ وسيظل 500 $ لن تتمكن من تغطيتها من حسابك وستتحمل هي هذه الخسارة

لذا فعندما يصبح : سعر السوق الحالي – سعر الشراء = الهامش المتاح .. سيأتيك نداء الهامش فما الذي عليك عملة عندها ؟

أمامك خيار من اثنين :

إما أن تأمر الوكالة ببيع السيارة بهذا السعر أي تبيعها بسعر 8000$ وبذلك ستنفذ الوكالة الأمر وتخصم الفارق من الهامش المتاح لديك وبذلك ستخصم 2000 $ وتكون بذلك قد استكملت الوكالة كامل قيمة السيارة ( 8000 $ سعر السوق الحالي +2000 $ المبلغ المخصوم من حسابك ) وبذلك تعيد لك العربون المدفوع كهامش مستخدم ويصبح في حسابك 1000 $ لديها ($3000 الحساب الأصلي – 2000 $ المبلغ المخصوم ) وتكون خسارتك في الصفقة هي 2000 $ تحملتها أنت بالكامل وإذا لم ترغب في البيع بهذا السعر وأردت الانتظار أكثر لعل السعر يعاود الارتفاع فعليك أن تضيف مزيد من المال للهامشالمتاح لديك

فإذا فرضنا أنك أضفت 1000 $ على الهامش المتاح سيصبح الهامش المتاح = 3000 $ فحتى لو انخفض سعر السيارات إلى 7000 $ ستتمكن الوكالة من استكمال كامل قيمة السيارة في حالة البيع بالسعر الحالي ولكن ماذا لو وصل سعر السيارة في السوق إلى 8000 $ وجاءني نداء الهامش ولم أبع السيارة ولم أضف مزيد من المال لحسابي ؟ ماذا سيحدث ؟ ستبيع وكالة السيارات السيارة التي باسمك بسعر 8000 $ ولن تنتظر منك أمراً ستتكفل بذلك بنفسها .. شئت أم أبيت ..!!فخوفاً من انخفاض السعر أكثر ستبيع السيارة بسعر 8000 $ فهي كما قلنا لن تسمح لك بأن تخسر أكثر من المبلغ الموجود في الهامش المتاح لديك تسمى اللحظة التي تقوم الوكالة ببيع السيارة بها خوفاً من أن تتحمل هي الخسارة بالإغلاق الجبري Auto Close

وهذا تصرف عادل ولا شك ..

فعندما ترتفع أسعار السيارات فستحصل على الربح كاملاً لنفسك ولن تكون مطالباً إلا بدفع القيمة الكاملة للسيارة .. فمن العدل إذاً أن لا تتحمل الوكالة الخسارة الحادثة عن انخفاض الأسعار ..فهي لا تشاركك الربح ولا الخسارة إذا فهمت المثال السابق فقد فهمت المبدأ الذي تقوم علية المتاجرة بنظام الهامش trading in margin basis

فنظام المتاجرة بالهامش هو فرصة للكثير من الناس تمكنهم من المتاجرة بحجم يفوق رأسمالهم عدة أضعاف مع الاحتفاظ بالربح كاملاً وكأنهم يمتلكون السلعة فعلياً وبالتالي يمكن المتاجر من الحصول على أرباح هائلة وبنسبة لا يمكن الحصول عليها بأي نوع آخر من أنواع الاستثمار كثير هم الناس الذين لديهم الفاعلية للخوض في عالم الأعمال ولكن مشكلتهم الكبرى أنهم لا يملكون رأس المال الكافي الذي يمكنهم من العمل بالمتاجرة بالنظام الهامشي فآخر ما تهتم به هو رأس المال !!

يمكنك أن تفهم المتاجرة بنظام الهامش وكأنها قرض مؤقت من المؤسسة التي تتعامل معها ..حيث تقرضك المؤسسة السلعة التي ترغب المتاجرة بها مقابل دفعك لجزء بسيط من قيمتها كعربون مسترد , على أن تعيد قيمة هذه السلعة بعد أن تبيعها دون أن يشاركك أحد بالربح أو الخسارة ولضمان أن لا تأخذ هذه السلعة وتهرب بلا عودة تظل هذه السلعة لدى المؤسسة محجوزة باسمك , حيث يمكنك أن تأمرتبيعها بأن المؤسسة أن تبيعها بالسعر الذي تراه أنت مناسباً , سواء بربح أم بخسارة على أن لا تزيد قيمة الخسارة عن المبلغ الموجود في حسابك لدى المؤسسة والذي ستستخدمه المؤسسة لتغطية الخسارة إن حصلت لاسترداد قيمة السلعة كاملة دون نقص وفي كافة الأحوال ستتمكن من المتاجرة بأنواع مختلفة من السلع وبأحجام قد تفوق رأسمالك 200 مرة ..!!

ولكن قبل الانتقال إلى المتاجرة بنظام الهامش في الأسواق العالمية .. سنأخذ مزيد من الأمثلة حتى نتأكد من فهمك للأساس الذي تقوم علية هذا النوع من المتاجرة والذي لا يمكنك التفكير بالعمل فيه قبل فهمه الكامل

عودة لبعض المفاهيم:

Unit الوحدة الواحدة من السلع

Lot وهي أقل حد يمكن المتاجرة به من السلعة .وتسمى ” لوت” وتتعامل المؤسسات التي تعمل بالنظام الهامشي مع الأشياء الممكن المتاجرة بها بشكل وحدات ثابتة كل وحدة تسمى لوت lot

ففي مثالنا السابق كانت السلعة هي السيارة والوحدة الواحدة منها هي سيارة واحدة وهي أقل حد يمكنك أن تتاجر به فلا يمكنك أن تتاجر بنصف سيارة .. ولكن يمكنك المتاجرة بمضاعفات هذه الوحدة أي يمكنك المتاجرة بسيارتين أو ثلاث ..الخ

ففي مثالنا السابق اللوت = سيارة واحدة

وهناك مؤسسات تسمح لك بالمتاجرة بالذهب ويكون أقل حد للمتاجرة به هو 560 أونس أي أن اللوت هنا = 560 أونس

يمكنك أن تتاجر بلوت أو اثنين أو ثلاثة و بمضاعفاته , ولا يمكنك أن تتاجر بنصف لوت أو بلوت ونصف

Contract Size حجم العقد: وهو القيمة الفعلية للسلعة التي تسمح لك المؤسسة بالمتاجرة به

ففي مثالنا السابق كانت السلعة هي سيارة وقيمتها الفعلية = 10.000 $ فعندما تطلب شراء 1 لوت من الوكالة معنى ذلك أنك تطلب شراء سيارة واحدة قيمتها 10.000 $ وعندما تطلب شراء 2 لوت ( 2 × 10.000 ) $ وهكذا .. معنى ذلك أنك تطلب شراء سيارتين بقيمة 20.000 $

Leverage المضاعفة: وهي النسبة بين قيمة السلعة التي تريد المتاجرة بها وبين قيمة العربون الذي يطلب منك دفعه ( الهامش المستخدم) للسماح لك بالمتاجرة بهذه السلعة

ويمكن حساب المضاعفة بالمعادلة التالية :

المضاعفة = عدد العقود * حجم العقد الواحد / الهامش المستخدم

فلو فرضنا أن وكالة السيارات تسمح لك بالمتاجرة بسيارة واحدة ( 1 لوت ) قيمتها 10.000 $ مقابل أن تخصم من حسابك مبلغ 1000 $ عن كل لوت كهامش مستخدم .. فيمكنك أن تحسب نسبة المضاعفة :

المضاعفة = عدد العقود * حجم العقد الواحد / الهامش المستخدم

= 1 × 10.000 / 1000 = 10

وهو ما يمكن التعبير عنة بالشكل 1 : 10 أي مقابل كل 1 $ تدفعه كهامش مستخدم ستتم مضاعفته لعشر أضعاف , أي مقابل كل 1000 $ تدفعها كهامش مستخدم يمكنك أن تتاجر بسلعة قيمتها 10.000 $

سؤال : أفترض أن هناك وكالة سيارات تسمح لك بالمتاجرة بأربع سيارات قيمة كل منها 10.000 $ مقابل كل 1000 $ تدفعها كهامش مستخدم فكم نسبة المضاعفة التي توفرها هذه الوكالة ؟

الجواب : المضاعفة = عدد العقود * حجم العقد / الهامش المستخدم

= 4 × 10.000 / 1000 = 40

ويمكن التعبير عن ذلك بالشكل 40:1 ما يعني أن مقابل كل 1000$ يتم خصمها كهامش مستخدم يمكنك المتاجرة بسلعة قيمتها40.000 $ أي بما يعادل 4 سيارات مرة واحدة

ونسبة المضاعفة التي قد تمنح لك تختلف من مؤسسة لأخرى وهي من المعلومات الأساسية التي ستعرفها قبل التعامل بالنظام الهامشي

Used Margin الهامش المستخدم : وهو المبلغ الذي يتم اقتطاعه من حسابك مؤقتاً كجزء مسترد عن السلعة التي اخترت المتاجرة بها , يمثل هذا المبلغ نسبة بسيطة من قيمة السلعة تقوم المؤسسة بحجزه مؤقتاً لحين الانتهاء من الصفقة .. وتقوم بإرجاعه لحسابك بعد الانتهاء من الصفقة وبصرف النظر عن نتيجة الصفقة سواء انتهت ربحاً أم خسارة

يتم احتساب الهامش المستخدم تبعاً للمعادلة التالية :

الهامش المستخدم = عدد العقود * قيمة العقد / نسبة المضاعفة

Usable Margin الهامش المتاح : وهو المبلغ الذي يتبقى في حسابك بعد اقتطاع الهامش المستخدم منه , وهو أقصى مبلغ يسمح لك بخسارته في الصفقة

فالغرض الرئيسي من الهامش المتاح هو أن يتم الخصم منه في حالة حدوث خسارة

فإذا خسرت في متاجرتك بالسيارة مبلغ 500 $ سيتم خصمها من حسابك لاستكمال قيمة السيارة كاملة كما أسلفنا

المهم أن تعلم أن المؤسسة التي تتعامل عن طريقها بالهامش لا يمكن أن تسمح لك بأن تخسر في الصفقة أكثر من قيمة الهامش المتاح الموجود في حسابك فأنت عندما تختار المتاجرة بسلعة سيتم اقتطاع الهامش المستخدم من حسابك أولاً .. سيخرج هذا المبلغ من حساب الصفقة وكأنه غير موجود أصلاً , ولكنه وفي كل الحالات سيعود لحسابك بعد انتهاءك من بيع السلعة بعد أن يتم اقتطاع الهامش المستخدم سيتبقى في حسابك الهامش المتاح , وهذا ما تعبر عنه المعادلة التالية :

الهامش المتاح = الرصيد – الهامش المستخدم

وكما أنك تراقب سعر السلعة التي لديك في السوق فإن المؤسسة التي تتعامل معها ستراقب السعر أيضاً , وطالما أن سعرالسلعة الحالي أكبر من سعر شراءك لها بحيث لو قررت بيعها فوراً ستكون رابحاً , فلن تتدخل المؤسسة وستترك لك حرية اختيار السعر المناسب للبيع , ولكن إن انخفض سعر السلعة الحالي عن سعر شراءك لها بحيث لو قررت بيعها بهذا السعر ستكون خاسراً فلن تتدخل المؤسسة طالما أنه لديك في الهامش المتاح ما يعوض هذه الخسارة ولكن بمجرد أن يصبح الفارق بين سعر السلعة الحالي وبين سعر شراءك لها مساوياً للهامش المتاح , سيتم إخبارك بأن تنهي الصفقة أو تضيف المزيد من المال لحسابك لدى المؤسسة حتى يتم الخصم منه في حالة استمر السعر في الهبوط ، وإذا لم تتصرف بنفسك ولم تقم بإنهاء الصفقة ولم تضف المزيد من المال لحسابك , ستقوم المؤسسة بنفسها ببيع السلعة بالسعر الحالي دون أن تنتظر منك أمراً , خوفاً من أن يهبط السعر أكبر دون أن يكون في حسابك ما يعوض الخسارة لذا فالهامش المتاح هو الذي يعطيك الإمكانية لتحمل الخسارة والانتظار لحين تتحسن الظروف .من هنا فإنك تعلم بقدر ما يكون الهامش المتاح لديك أكبر بقدر ما يكون ذلك أفضل لك

كل ما يهمنا أن تعلمه أنه بصرف النظر عن كمية العقود الذي تتاجر بها وبصرف النظر عن السعر الحالي للسلعة , فإن الهامش المتاح في حسابك هو أقصى مبلغ يسمح لك أن تخسره في الصفقة

بحيث تتحقق دوماً المعادلة التالية :

(عدد العقود * سعر البيع) – (عدد العقود * سعر الشراء) يكون (أكبر من أو يساوي ) الهامش المتاح

وإذا وجدت بعض الصعوبة في فهم المعادلة السابقة , فيكفي أن تتذكر :

* إنك لا يمكن أن تخسر أكثر من الهامش المتاح لديك مهما كان عدد العقود التي تتاجر بها .

مفهوم التحليل الفني

التحليل الفني هو اسلوب يستخدم لتوقع الاتجاه المستقبلي للسوق من خلال دراستهم لمعطيات السوق التاريخيه, اهمها, السعر وحجم التداول.

يستخدم المتداولون معلومات التداول هذه (مثل الاسعار السابقه وحجم التداول) جنبا الى جنب مع المؤشرات الرياضيه لاتخاذ قراراتهم التجاريه. يتم عرض هذه المعلومات عادة على رسم بياني وبصوره مباشره من السوق ذاته لمعرفة واتخاذ القرار متى نشتري ومتى نبيع سند معين.

نظرية داو

تعتمد نظرية تشارلز داو – المحرر الاول لصحيفة وول ستريت وهو الذي كون اساسيات التحليل الفني الحديث – على ثلاثة مبادئ وهي :

  1. السعر هو انعكاس شامل لجميع قوى السوق. في أي وقت معطى, جميع معطيات وقوى السوق تنعكس على الاسعار.

  2. الاسعار في اتجاهات التي يمكن تحديدها وتحويلها الى فرص لجني الارباح.

  3. تحركات الاسعار تتكرر على مدار التاريخ.

  • فوائد التحليل الفني  : طلب التحليل الفني أقل بكثير معلومات مما هو عليه في التحليل الاساسي. حيث يستطيع المتداول الحصول على جميع المعلومات التي يحتاجها من الأسعار وحجم التداول.وبما انه التركيز يكون على تحديد انعكاس اتجاه السوق, فان مسألة متى ندخل بمداوله جديده تكون أسهل بكثير عند استخدام التحليل الفني.

  • سيئات التحليل الفني  :من الممكن أن يتحول التحليل الفني ليصبح تكهنات وتخمينات. فعندما يقوم العديد من المستثمرين باستخدام أدوات متشابهه وبنفس المفاهيم, وينتقلون معا ما بين العرض والطلب, فمن الممكن أن يؤدي ذلك الى بقاء تحرك الاسعار في الاتجاه ذاته والمتوقع.

مفهوم التحليل الأساسي

وهو طريقة للنظر الى السوق من خلال اخبار الاقتصاد والسياسة والاجتماعات والتي تؤثر على نظام العرض والطلب

و يعرف التحليل الاساسي بالتحليل الاصولي الذي لا غنى عنه للمستثمر الحقيقي بمعنى آخر انك تنظر الى اقتصاد من هو الافضل ومن هو الاسوأ.
أي انه إدا كان هناك إقتصاد دولة ما هو ألافضل… فعملتها تكون أفضل والعكس صحيح

ويعتمد التحليل الاساسي على دراسة جميع جوانب الشركة التشغيلية و المالية و التسويقية و أداء مجلس إدارتها ومدرائها…….. (ليس من هو وأبن من)

وكذلك ينظر ويقارن وضع الشركات المنافسة والوضع الاقتصادي بشكل عام……. لتحديد الإجابيات والسلبيات

ولعمل التحليل الاساسي لابد من النظر ودراسة وتحليل أهم 3 قوائم مالية للشركة والتي تتكون من :

1- قائمة المركز المالي

تبين قائمة المركز المالي الاصول Assets التي تشير إلى ما للشركة من أموال وموجودات
وكذلك يبين الخصوم Liabilities التي تشير ما على الشركة من التزامات وحقوق ملكية المساهيم
ويجب العلم بالمعادلة التالية :
الأصول = الخصوم + حقوق ملكية المساهمين

2- قائمة الدخل

وهي عبارة عن بيان مالي لنتائج التشغيل المالية ( حط تحت التشغيل 40 خط) عن فترة التشغيل السنوية أو الربع سنوية المنصرمة وهي عبارة عن مدى نجاح الشركة في توظيف الأصول.

وأرجو الانتباه على عملية الارادات من التشغيل لان بعض الشركات تعلن تحقيق أرباح هائلة وخيالية ،،، ولكن عند العودة إلى القوائم المالية المدققة يتضح أن إرادات الارباح من عمليات لا تبت بنشاط الشركة الرئيسي أي علاقة … وأرجو الحذر الشديد من تلك المعلومة والتي قد تبين أن إدارة الشركة إما غير صالحة لتشغيلها أو هناك شيء يحدث غير صحيح

3- قائمة التدفقات النقدية

تختص هذه القائمة بنشر نتائج وبيان من أين تم الحصول على الاموال، وإلى أين تم صرفها

ازواج العملات

ما هي أزواج العملات؟

في سوق العملات الأجنبية، يتم تداول العملات ضمن أزواج، وهذا يعني أن كل عملية بيع أو شراء لا بد وأن تتم بعد تحديد زوج من العملات، وبهذا يتم تداول العملات في إطار زوجي عملة مقابل الأخرى. السعر الذي يُتداولان به يُسمى سعر الصرف. يتأثر سعر الصرف بحسب العرض و الطلب على العملة..

العملات الأكثر شيوعا:

تُسمى العملات الأكثر شيوعا في التداول بالعملات الرئيسية. يتم تداول معظم العملات مقابل الدولار الأمريكي (USD)، و هو يُتداول أكثر من أي عملة أُخرى. العملات الخمس في المرتبة التالية هي: اليورو (EUR)، الين الياباني (JPY)، الجنيه الاسترليني (GBP)، الفرنك السويسري (CHF)، و الدولار الاسترالي (AUD). يشكّل التداول بالعملات الستة الرئيسية 90 % من السوق. و أكثر زوج عملات شيوعا هو اليورو مقابل الدولار (EUR/USD).

سعر الصرف:

سعر الصرف يتغير دائما، حيث تُحدد قيمة عملة ما بحسب قوى العرض و الطلب في السوق، عن طريق مقارنتها بعملة أُخرى. في زوج العملات، العملة الأولى تُسمى “عملة الأساس”، و العملة الثانية تُسمى “عملة التسعير” أو “العملة المُضادة” أو “العملة المقابلة”.

عندما تشتري زوج عملات، أنت تشتري عملة الأساس و تبيع العملة المقابلة. يُخبر سعر الصرف المتاجرين كم يحتاجون من عملة مقابلة لشراء واحدة من عملة الأساس. يبقى الترتيب في زوج العملات دائما نفسه، كونه المُقاربة الشائعة لهذه الصنعة. على سبيل المثال: الدولار الأمريكي/ ين ياباني (USD/JPY) هو زوج عملات (الدولار الأمريكي هو العملة الأساس، الين الياباني هو العملة المقابلة). الترتيب ضمن زوج العملات، بالطريقة التي تستعملهم بها، لا يتغيّر. وعليه فإما أن تشتريه أو تبيعه اعتمادا على اتجاه السوق. على سبيل المثال: دولار أمريكي/ ين ياباني- هنا إما أن تشتري الين الياباني مستخدما الدولار الأمريكي أو تبيع الين الياباني للحصول على الدولار الأمريكي. في جدول أسعار العملات في موقع (إيزي فوريكس) الالكتروني يمكنك رؤية ترتيب العملات بالطريقة المتاحة للتداول في كل زوج عملات. إليك هذا المثال: اليورو/ دولار أمريكي يساوي 1.2500 و هذا يعني أنك تحتاج 1.2500 دولار أمريكي لتشتري يورو واحد. و يعني أيضا إن كنت ستبيع يورو واحد فستحصل على 1.2500 دولار أمريكي. جميع المتاجرات تعني شراء عملة ما و بيع عملة أُخرى في نفس الوقت. إذا ارتفع اليورو في اليوم التالي مقابل الدولار الأمريكي و وصل سعر الصرف إلى 1.26، فهذا يعني أن مقابل كل يورو واحد اشتريته قد ربحت سنت واحد من الدولار الأمريكي. و إن كنت تاجرت في الاتجاه المُعاكس، فقد خسر سنت واحد من الدولار الأمريكي عن كل يورو بعته على 1.25 (بما أنك ستُعيد شراء اليورو على 1.26).

شراء و بيع العملة:

يشتري المتاجرون في سوق العملات الأجنبية و يبيعون العملة محاولين تحقيق الربح. هناك سعران للعملة: سعر الشراء، يُسمى “العرض”، و سعر البيع و يسمى “الطلب”.

الفرق بين “العرض” و “الطلب” هو “الفرق”. يُمثّل الفرق الاختلاف بين ما يعطيه صانع السوق للشراء من المُتاجر، و ما يأخذه صانع السوق ليبيع للمُتاجر.

على سبيل المثال: سعر العرض/ الطلب على اليورو/ دولار أمريكي هو 1.2100/1.2200. يُعطي صانع السوق 1.21 عندما يريد الشراء من المُتاجر لكنه يأخذ 1.22 عندما يبيع له. لو اشترى المتاجرون و باعوا فورا بدون أي تغيير في سعر الصرف، فسيخسرون النقود. و هذا يحصل بسبب الفرق- يدفع المتاجرون أكثر ليشتروا العملة مما يأخذوه عندما يبيعونها في تلك اللحظة.

في الواقع، الفرق هو المصدر الرئيسي للدخل بالنسبة لصانع السوق، و كأي سوق آخر، فالتاجر يشتري بسعر و يبيع بسعر أعلى.

التسعير:

سعر العملة يسمى “التسعير” وهو السعر الذي سيتم فتح الصفقة على أساسه. هناك نوعان للتسعير في سوق العملات الأجنبية، التسعير المباشر، و التسعير الغير مباشر.

التسعير المباشر هو سعر دولار أمريكي واحد بالعملة الأُخرى. .

التسعير الغير مباشر هو سعر وحدة واحدة من عملة أُخرى بالدولار الأمريكي

نرجو الملاحظة: في العموم، معظم العملات تسعّر مقابل الدولار الأمريكي (مثال: “تسعير مباشر”)

لكن، اليورو، الجنيه الاسترليني، الدولار الاسترالي، الدولار النيوزيلاندي (بالإضافة للذهب و الفضة) تسعّر بشكل غير مباشر، مثلا: جنيه استرليني/ دولار أمريكي (GBP/USD).

التسعير هو سعر زوج عملات الذي ستتم به عملية المتاجرة. و هذا عكس سعر “الدلالة”، حين يكون السعر المُعطى من صانع السوق هو إعلامي فقط (من أجل معرفة المُتاجر، أكثر ما يكون لتنفيذ العملية).

السبريد واسعار العملات

 

فروق الأسعار (Spread)

هو الفارق بين سعر الشراء وسعر البيع

هذا الفارق بين سعر البيع والشراء يذهب الى الوسيط وهو هامش ربح يدخل للشركة نتيجة فتح عملية بواسطة العميل على حسابة

وهذا الفارق نلاحظة فيما يسمى سعر الطلب وسعر العرض Ask & Bid

ط§ط¶ط؛ط· ط¹ظ„ظ‰ ط§ظ„طµظˆط±ط© ظ„ظ…ط´ط§ظ‡ط¯طھظ‡ط§ ط¨ط§ظ„ط­ط¬ظ… ط§ظ„ط·ط¨ظٹط¹ظٹ

وقيمة الاسبريد هنا يمكن حسابها على النحو التالى

سعر الطلب 1.2426 – سعر العرض 1.2423 = 0.0003 وهذا يكون الاسبريد

ويختلف قيمة الاسبريد من عملة لاخرى وهذا الجدول يوضح قيمة الاسبريد على احدى الشركات التى نحن وكلاء بها fxsol

ط§ط¶ط؛ط· ط¹ظ„ظ‰ ط§ظ„طµظˆط±ط© ظ„ظ…ط´ط§ظ‡ط¯طھظ‡ط§ ط¨ط§ظ„ط­ط¬ظ… ط§ظ„ط·ط¨ظٹط¹ظٹ

فوائد التبييت

هي الفارق بين معدل الفائدة لعملة الأساس والعملة المقابلة، ويتم إضافتها أو خصمها من الحساب يوميًا في الساعة العاشرة مساءً بتوقيت جرينتش.وحيث تعتبر هذه الفوائد ربوية، يجب التأكد من أن الوسيط يوفر خدمة الحسابات الإسلامية الخالية من فوائد التبييت، حتى لا تتعارض المتاجرة مع الشريعة الإسلامية.

تحذير المخاطرة: يجب على زوارنا الحذر من التعامل مع شركات لا تحمل التراخيص النظامية اللازمة لمزاولة أنشطة الوساطة المالية .