المضارب العربي

الرئيسيه مزايا الشركات نتائج توصيات الفوركس توصيات العملات نماذج العملاء التقويم الاقتصادي اتصل بنا


ا


العودة   منتدى المضارب العربي لتجارة العملات الفوركس > منتديات الفوركس وتجارة العملات > الفوركس وتجارة العملات في البورصة العالمية
الفوركس وتجارة العملات في البورصة العالمية مناقشه بورصة العملات من تحليل فني وأساسي .واهم مستجدات سوق تجارة الفوركس .

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
قديم 2018 - 09 - 24, 16:58 رقم المشاركة : 4881
خالد مصطفى
العملات التعليمية

الصورة الرمزية خالد مصطفى
 
تاريخ التسجيل : 18 - 7 - 2011
رقم العضوية : 12447
الإقامة : ام الدنيا
الهواية : فروكس
المواضيع : 2301
مجموع المشاركات : 25,712
بمعدل : 9.71 مشاركة في اليوم
العمر : 28
نقاط التقييم : 78
معدل تقييم المستوى : خالد مصطفى في الطريق الى التميز
آخر تواجد : اليوم (04:06)

معلومات إضافية
الجنس: الجنس: male
علم الدولة : علم الدولة Egypt
المزاج : المزاج rayg
خالد مصطفى غير متواجد حالياً

افتراضي رد: اخبار الفوركس اليوم متجدد

ارتفعت أسعار الفضة بالسوق الأوروبية يوم الاثنين لتستأنف مكاسبها التي توقفت مؤقتا التعاملات السابقة ، لتقترب مجددا من أعلى مستوى فى أسبوعين بدعم تراجع الدولار الأمريكي ، و صعود أسعار النحاس بالسوق العالمية.



ارتفعت أسعار الفضة بنسبة 0.35% حتى الساعة 11:35 بتوقيت جرينتش لتتداول عند مستوي 14.33$ للأوقية،من مستوي الافتتاح عند 14.28$،وسجلت الأعلى عند 14.35$ ،والأدنى عند 14.18$.



فقدت أسعار الفضة يوم الجمعة حوالي 0.2% ، فى أول خسارة خلال ثلاثة أيام ، بفعل عمليات تصحيح وجني أرباح ، بعدما سجلت فى وقت سابق من التعاملات أعلى مستوى فى أسبوعين 14.42$ للأوقية.



وعلى مدار الأسبوع الماضي حققت أسعار الفضة ارتفاعا بنسبة 1.6% ، فى أول مكسب أسبوعي خلال شهر ، بدعم هبوط الدولار الأمريكي وصعود قوي لأسعار النحاس.



تراجع مؤشر الدولار يوم الاثنين بأكثر من 0.1% ، ليستأنف خسائره التي توقفت مؤقتا يوم الجمعة ضمن عمليات التعافي من أدنى مستوى فى ثلاثة أشهر 93.38 نقطة ، عاكسا هبوط العملة الأمريكية مجددا مقابل سلة من العملات ، قبيل الاجتماع الدوري للبنك الفيدرالي الاتحادي غدا الثلاثاء ، الأمر الذي يدعم حاليا ارتفاع أسعار المعادن المقومة بالدولار الأمريكي.



ارتفعت أسعار النحاس بحوالي 0.5% ، لتواصل صعودها لليوم الثالث على التوالي ، لتتداول عند أعلى مستوى فى شهرين ، وحققت أسعار المعدن الأحمر مكاسب قوية الأسبوع الماضي فى ظل تسارع عمليات تغطية مراكز بيع كبيرة ، بالإضافة إلى آمال قوة الطلب فى الصين أكبر مستهلك للمعادن بالعالم.



رد مع اقتباس
قديم 2018 - 09 - 25, 01:41 رقم المشاركة : 4882
خالد مصطفى
العملات التعليمية

الصورة الرمزية خالد مصطفى
 
تاريخ التسجيل : 18 - 7 - 2011
رقم العضوية : 12447
الإقامة : ام الدنيا
الهواية : فروكس
المواضيع : 2301
مجموع المشاركات : 25,712
بمعدل : 9.71 مشاركة في اليوم
العمر : 28
نقاط التقييم : 78
معدل تقييم المستوى : خالد مصطفى في الطريق الى التميز
آخر تواجد : اليوم (04:06)

معلومات إضافية
الجنس: الجنس: male
علم الدولة : علم الدولة Egypt
المزاج : المزاج rayg
خالد مصطفى غير متواجد حالياً

افتراضي رد: اخبار الفوركس اليوم متجدد

اختتمت مؤشرات الأسهم الأمريكية أولى جلسات التداول لهذا الأسبوع على تباين في الأداء في مجملها سلبية مع تراجع كل من مؤشر داو جونز الصناعي وستاندرد آند بورز 500، بينما ارتفع مؤشر ناسداك المجمع بقادة أسهم شركة أبل في وول ستريت اليوم الاثنين وجاء ذلك وسط شح البيانات الاقتصادية من قبل الاقتصاد الأمريكي ووسط تسعير الأسواق لتصعيد الحمائية التجارية بين واشنطن وبكين مؤخراً ودون ظهور بوادر انفراجه للحرب التجارية القائمة بينهم.



هذا وقد فرضت الولايات المتحدة في مطلع الأسبوع الماضي رسوم جمركية جديدة 10% على سلع صينية بقيمة 200$ مليار دخلت حيز التنفيذ اليوم، مع العلم أن تلك الرسوم الجديدة سترتفع مع مطلع العام المقبل إلى 25%، وفي المقابل ردت الصين بفرض تعريفات جمركية ما بين 5% و10% على واردات أمريكية بقيمة 60$ مليار، ليصل بذلك إجمالي السلع الصيني التي تخض لرسوم جمركية من قبل الولايات المتحدة إلى 250$ مليار، بينما تصل إجمالي السلع الأمريكية التي تخضع لرسوم جمركية من قبل الصين إلى 110$ مليار.



بخلاف ذلك، تتطلع الأسواق لما سوف يسفر عنه اجتماع اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوح غداً وبعد غد الأربعاء 25-26 من أيلول/سبتمبر في واشنطن والذي من المرتقب أن يقدم من خلاله صانعي السياسة النقدية لدى بنك الاحتياطي الفيدرالي على رفع الفائدة على الأموال الفيدرالية بواقع 25 نقطة أساس إلى ما بين 2.25% و2.00% والتوسع في خفض عمليات إعادة شراء السندات الحكومية وسندات الرهن العقاري.



ووسط الترقب لكشف اللجنة عن توقعاتها لمعدلات النمو، التضخم، البطالة ومستقبل أسعار الفائدة المرجعية قصيرة الآجل للأعوام الثلاثة المقبلة وأي تلميحات حيال المضي قدماً في تشديد السياسة النقدية ورفع الفائدة على الأموال الفيدرالية مرة رابعة هذا العام من عدمه، وذلك قبل ساعات من الكشف عن القراءة النهائية للناتج المحلي الإجمالي الأمريكية للربع الثاني والحديث المرتقب لمحافظ بنك الاحتياطي الفيدرالي جيروم باول.



هذا وقد اختتم مؤشر داو جونز الصناعي تداولات الجلسة على تراجع 0.68% أي بنحو 181.45 نقطة عند مستويات 26,562.05 نقطة، كما انخفض مؤشر ستاندرد آند بورز 500 بنسبة 0.35% أي بنحو 10.30 نقطة ليختتم عند مستويات 2,919.37 نقطة، بينما ارتفع مؤشر ناسداك المجمع بنسبة 0.08% أي بنحو 6.29 ليختتم عند مستويات 7,993.25 نقطة.



العقود الآجلة لأسعار الذهب تسليم 15 كانون الأول/ديسمبر القادم ارتفعت 0.17% لتتداول حالياً عند 1,203.30$ للأونصة موضحة ارتدادها من الأعلى لها منذ 1 مقارنة مع الافتتاحية عند 1,201.30$ للأونصة، وسط ارتفاع مؤشر الدولار الأمريكي 0.04% إلى مستويات 94.26 موضحاً ارتداده للجلسة الثانية على التوالي من الأدنى له منذ التاسع من تموز/يوليو الماضي مقارنة بالافتتاحية عند 94.22.



بخلاف ذلك، فقد ارتفعت العقود الآجلة لخام "نيمكس" تسليم 15 تشرين الثاني/نوفمبر 2.12% لتتداول عند 72.28$ للبرميل موضحة الأعلى لها منذ 11 من تموز/يوليو مقارنة مع الافتتاحية عند 70.78$ للبرميل، كما ارتفعت العقود الآجلة لخام "برنت" تسليم 15 تشرين الثاني/نوفمبر 3.30% ليتداول عند 81.40$ للبرميل موضحة الأعلى لها منذ 21 من تشرين الثاني/نوفمبر من عام 2014 مقارنة مع الافتتاحية عند 78.80$ للبرميل.



رد مع اقتباس
قديم 2018 - 09 - 25, 01:59 رقم المشاركة : 4883
خالد مصطفى
العملات التعليمية

الصورة الرمزية خالد مصطفى
 
تاريخ التسجيل : 18 - 7 - 2011
رقم العضوية : 12447
الإقامة : ام الدنيا
الهواية : فروكس
المواضيع : 2301
مجموع المشاركات : 25,712
بمعدل : 9.71 مشاركة في اليوم
العمر : 28
نقاط التقييم : 78
معدل تقييم المستوى : خالد مصطفى في الطريق الى التميز
آخر تواجد : اليوم (04:06)

معلومات إضافية
الجنس: الجنس: male
علم الدولة : علم الدولة Egypt
المزاج : المزاج rayg
خالد مصطفى غير متواجد حالياً

افتراضي رد: اخبار الفوركس اليوم متجدد

ارتفعت العقود الآجلة لأسعار النفط الخام خلال الجلسة الأمريكية لنشهد ارتفاع خام نيمكس للأعلى له منذ 11 من تموز/يوليو وارتفاع خام برنت للأعلى له منذ 21 من تشرين الثاني/نوفمبر من عام 2014 وسط تراجع مؤشر الدولار الأمريكي وفقاً للعلاقة العكسية بينهما وسط شح البيانات الاقتصادية اليوم الاثنين من قبل الاقتصاد الأمريكي أكبر مستهلك للطاقة عالمياً وعقب ساعات من اجتماع منظمة الدول المصدرة للنفط وحلفائها المنتجين للنفط من خارج المنظمة بزعامة روسيا في الجزائر.



في تمام الساعة 05:46 مساءاً بتوقيت جرينتش ارتفعت العقود الآجلة للنفط الخام الأمريكي نيمكس تسليم 15 تشرين الثاني/نوفمبر المقبل 1.18% لتتداول حالياً عند مستويات 72.13$ للبرميل مقارنة بالافتتاحية عند 70.78$ للبرميل، كما ارتفعت العقود الآجلة لخام برنت تسلم 15 تشرين الثاني/نوفمبر القادم 2.68% لتتداول عند 80.91$ للبرميل مقارنة بالافتتاحية عند 78.80$ للبرميل، وسط تراجع مؤشر الدولار الأمريكي 0.02% إلى 94.20 مقارنة بالافتتاحية عند 94.22.



هذا وقد تابعنا وقد تابعنا في وقت سابق اليوم تأكيد وزير الطاقة الروسي ألكسندر نوفاك على أن ارتفاع أسعار النفط ليس في مصلحة أي طرف سواء المنتجين أو المستهلكين، مضيفاً أنه يجب على جميع الدول أن تستهدف توازن العرض والطلب فقط، وجاء ذلك عقب ساعات من اتفاق اللجنة الفنية لمنظمة أوبك وحلفائها على عدم زيادة مستويات الإنتاج خلال الفترة المقبلة وسط توقعاتها بارتفاع المعروض النفطي خلال السنوات الخمسة المقبلة.



ونود الإشارة لكون اللجنة الفنية لمنظمة أوبك وحلفائها أفادت بالأمس خلال اجتماعها في الجزائر أنه في حالة حدوث نقص في المعروض النفطي نتيجة زيادة معدل الطلب على النفط في الأسواق ستقوم بدراسة زيادة الإنتاج، متجاهلة بذلك مطالبة الرئيس الأمريكية لها وبشكل خاص لدول منطقة الشرق الأوسط في المنظمة بالعمل على زيادة الإنتاج لخفض أسعار النفط والأخص أن أمريكا توفر الحماية لتلك الدول.



ويذكر أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب انتقد من جديد منظمة أوبك يوم الخميس الماضي من خلال تغريده له عبر حسابه الرسمي على توتير "نحمي دول الشرق الأوسط ومن غيرنا لن يكونوا آمنين، ومع ذلك يواصلون دفع أسعار النفط لأعلى سنتذكر ذلك بالتأكيد، على أوبك المحتكرة لسوق النفط دفع الأسعار للانخفاض الآن!"، وقد نوه وزير الطاقة السعودي خالد الفالح ضمن فعليات اجتماع الجزائر أن "السوق مزود جيداً".



كما أوضح المهندس خالد الفالح بالأمس أن ذلك هو السبب في كون "المملكة العربية السعودية (أكبر منتج للنفط لدى منظمة أوبك وأكبر مصدر للطاقة عالمياً) لن تقوم بزيادة إنتاجها من النفط لأن جميع عملائنا يتلقون كل البراميل التي يردونها"، الأمر الذي دعم أداء العقود الآجلة لأسعار النفط بشكل ملحوظ في ظلال القلق من تراجع الإمداد من قبل فنزويلا وإيران خلال الآونة الأخيرة.



ونود الإشارة لكون بعض التقرير أفادت مؤخراً عن تراجع إمدادات إيران ثالث أكبر منتج للنفط لدى منظمة أوبك من النفط للأسواق في أعقاب دخول العقوبات الاقتصادية الأمريكية على طهران حيز التنفيذ خلال الآونة الأخيرة والتي سوف تتسع بحلول تشرين الثاني/نوفمبر المقبل، وبالتزامن مع استمرار الإضرابات التي تشهدها فنزويلا والأزمة الاقتصادية الطاحنة التي تواجهها حالياً والتي تنعكس على معدلات الإنتاج التي تراجعت بنحو النصف مؤخراً.



ووفقاً للتقرير الأسبوعي لشركة بيكر هيوز الذي صدر يوم الجمعة الماضية، فقد انخفضت منصات الحفر والتنقيب على النفط العاملة في الولايات المتحدة بواقع 1 منصة إلى إجمالي 866 منصة، ويذكر أن الإنتاج الأمريكي للنفط ارتفاع مؤخراً لتحتل أمريكا المركز الثاني عالمياً في إنتاج النفط على حساب المملكة العربية السعودية، بينما لا تزال روسيا أكبر منتج للنفط عالمياً تحافظ على الصدارة مع إنتاجها 11.21 مليون برميل يومياً.



رد مع اقتباس
قديم 2018 - 09 - 26, 02:25 رقم المشاركة : 4884
خالد مصطفى
العملات التعليمية

الصورة الرمزية خالد مصطفى
 
تاريخ التسجيل : 18 - 7 - 2011
رقم العضوية : 12447
الإقامة : ام الدنيا
الهواية : فروكس
المواضيع : 2301
مجموع المشاركات : 25,712
بمعدل : 9.71 مشاركة في اليوم
العمر : 28
نقاط التقييم : 78
معدل تقييم المستوى : خالد مصطفى في الطريق الى التميز
آخر تواجد : اليوم (04:06)

معلومات إضافية
الجنس: الجنس: male
علم الدولة : علم الدولة Egypt
المزاج : المزاج rayg
خالد مصطفى غير متواجد حالياً

افتراضي رد: اخبار الفوركس اليوم متجدد

اختتمت مؤشرات الأسهم الأمريكية ثاني جلسات التداول لهذا الأسبوع على تباين في الأداء في مجملها سلبية مع تراجع كل من مؤشر داو جونز الصناعي وستاندرد آند بورز 500، بينما ارتفع مؤشر ناسداك المجمع للجلسة الثانية على التوالي في وول ستريت عقب التطورات والبيانات الاقتصادية التي تبعنها اليوم الثلاثاء عن الاقتصاد الأمريكي أكبر اقتصاد في العالم ومع انطلاق فعليات اجتماع اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوح في واشنطن.



هذا وقد تابعنا عن الاقتصاد الأمريكي الكشف عن بيانات سوق الإسكان مع صدور قراءة مؤشر أسعار المنازل والتي أظهرت تباطؤ وتيرة النمو إلى 0.2% متوافقة مع التوقعات مقابل نمو 0.3% في حزيران/يونيو الماضي، وذلك بالتزامن مع أظهر القراءة السنوية لمؤشر ستاندرد آند بورز لأسعار المنازل المركب 20 تباطؤ النمو إلى 5.9% مقابل 6.4% في القراءة السنوية السابقة لشهر حزيران/يونيو، أسوء من التوقعات عند 6.2%.



وجاء ذلك قبل أن نشهد عن أكبر دول صناعية في العالم صدور قراءة مؤشر راتشموند الصناعي والتي أظهرت اتساعاً إلى ما قيمته 29 مقابل 24 في تموز/يوليو الماضي، بخلاف التوقعات التي أشارت لتقلص الاتساع إلى 22، وذلك بالتزامن مع الكشف عن قراءة مؤشر ثقة المستهلكين والتي أوضحت أيضا اتساعاً إلى ما قيمته 138.4 مقابل 134.7 في تموز/يوليو، بخلاف التوقعات التي أشارت لتقلص الاتساع إلى 132.2.



بخلاف ذلك، تتطلع الأسواق المالية حالياً عن كثب لانطلاق فعليات اجتماع اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوح اليوم في واشنطن والذي سوف يستمر إلى غداً الأربعاء ومن المرتقب أن يقدم من خلالها صانعي السياسة النقدية لدى بنك الاحتياطي الفيدرالي على المضي قدماً في تشديد السياسة النقدية ورفع أسعار الفائدة على الأموال الفيدرالية بواقع 25 نقطة أساس إلى ما بين 2.25% و2.00%.



كما تعمل الأسواق حالياً أيضا عن تقييم توسع بنك الاحتياطي الفيدرالي في خفض عمليات إعادة شراء السندات الحكومية وسندات الرهن العقاري وسط ترقب المستثمرين لكشف اللجنة عن توقعاتها لمعدلات النمو، التضخم، البطالة ومستقبل أسعار الفائدة المرجعية قصيرة الآجل للأعوام الثلاثة المقبلة وأي تلميحات حيال المضي قدماً في تشديد السياسة النقدية ورفع الفائدة على الأموال الفيدرالية مرة رابعة هذا العام من عدمه.



هذا وقد اختتم مؤشر داو جونز الصناعي تداولات الجلسة على تراجع 0.26% أي بنحو 69.84 نقطة عند مستويات 26,492.21 نقطة، كما انخفض مؤشر ستاندرد آند بورز 500 بنسبة 0.13% أي بنحو 3.81 نقطة ليختتم عند مستويات 2,915.56 نقطة، بينما ارتفع مؤشر ناسداك المجمع بنسبة 0.18% أي بنحو 14.22 ليختتم عند مستويات 8,007.47 نقطة.



العقود الآجلة لأسعار الذهب تسليم 15 كانون الأول/ديسمبر القادم ارتفعت 0.11% لتتداول حالياً عند 1,205.70$ للأونصة مقارنة مع الافتتاحية عند 1,204.40$ للأونصة، وسط انخفض مؤشر الدولار الأمريكي 0.04% إلى مستويات 94.15 مقارنة بالافتتاحية عند 94.19.



بخلاف ذلك، فقد ارتفعت العقود الآجلة لخام "نيمكس" تسليم 15 تشرين الثاني/نوفمبر 0.02% لتتداول عند 72.09$ للبرميل موضحة الأعلى لها منذ 11 من تموز/يوليو مقارنة مع الافتتاحية عند 72.08$ للبرميل، كما ارتفعت العقود الآجلة لخام "برنت" تسليم 15 تشرين الثاني/نوفمبر 0.43% ليتداول عند 81.55$ للبرميل موضحة الأعلى لها منذ العاشر من تشرين الثاني/نوفمبر من عام 2014 مقارنة مع الافتتاحية عند 81.20$ للبرميل.



رد مع اقتباس
قديم 2018 - 09 - 26, 02:33 رقم المشاركة : 4885
خالد مصطفى
العملات التعليمية

الصورة الرمزية خالد مصطفى
 
تاريخ التسجيل : 18 - 7 - 2011
رقم العضوية : 12447
الإقامة : ام الدنيا
الهواية : فروكس
المواضيع : 2301
مجموع المشاركات : 25,712
بمعدل : 9.71 مشاركة في اليوم
العمر : 28
نقاط التقييم : 78
معدل تقييم المستوى : خالد مصطفى في الطريق الى التميز
آخر تواجد : اليوم (04:06)

معلومات إضافية
الجنس: الجنس: male
علم الدولة : علم الدولة Egypt
المزاج : المزاج rayg
خالد مصطفى غير متواجد حالياً

افتراضي رد: اخبار الفوركس اليوم متجدد

ارتفعت العقود الآجلة لأسعار الفضة بنحو الواحد بالمائة خلال الجلسة الأمريكية لنشهد الأعلى لها منذ 31 من آب/أغسطس الماضي وسط انخفاض مؤشر الدولار الأمريكي لأول مرة في ثلاثة جلسات وفقاً للعلاقة العكسية بينهما عقب التطورات والبيانات الاقتصادية التي تبعنها اليوم الثلاثاء عن الاقتصاد الأمريكي أكبر اقتصاد في العالم وبالتزامن مع انطلاق فعليات اجتماع اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوح في واشنطون.



في تمام الساعة 06:00 مساءاً بتوقيت جرينتش ارتفعت العقود الآجلة لأسعار الفضة تسليم 15 كانون الأول/ديسمبر القادم 1.04% لتتداول حالياً عند 14.49$ للأونصة موضحة الأعلى لها في أربعة أسابيع مقارنة مع الافتتاحية عند 14.34$ للأونصة، وسط تراجع مؤشر الدولار الأمريكي بنسبة 0.04% إلى مستويات 94.15 مقارنة بالافتتاحية عند 94.19.



هذا وقد تابعنا عن الاقتصاد الأمريكي الكشف عن بيانات سوق الإسكان مع صدور قراءة مؤشر أسعار المنازل والتي أظهرت تباطؤ وتيرة النمو إلى 0.2% متوافقة مع التوقعات مقابل نمو 0.3% في حزيران/يونيو الماضي، وذلك بالتزامن مع أظهر القراءة السنوية لمؤشر ستاندرد آند بورز لأسعار المنازل المركب 20 تباطؤ النمو إلى 5.9% مقابل 6.4% في القراءة السنوية السابقة لشهر حزيران/يونيو، أسوء من التوقعات عند 6.2%.



وجاء ذلك قبل أن نشهد عن أكبر دول صناعية في العالم صدور قراءة مؤشر راتشموند الصناعي والتي أظهرت اتساعاً إلى ما قيمته 29 مقابل 24 في تموز/يوليو الماضي، بخلاف التوقعات التي أشارت لتقلص الاتساع إلى 22، وذلك بالتزامن مع الكشف عن قراءة مؤشر ثقة المستهلكين والتي أوضحت أيضا اتساعاً إلى ما قيمته 138.4 مقابل 134.7 في تموز/يوليو، بخلاف التوقعات التي أشارت لتقلص الاتساع إلى 132.2.



بخلاف ذلك، تتطلع الأسواق المالية حالياً عن كثب لانطلاق فعليات اجتماع اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوح اليوم في واشنطن والذي سوف يستمر إلى غداً الأربعاء ومن المرتقب أن يقدم من خلالها صانعي السياسة النقدية لدى بنك الاحتياطي الفيدرالي على المضي قدماً في تشديد السياسة النقدية ورفع أسعار الفائدة على الأموال الفيدرالية بواقع 25 نقطة أساس إلى ما بين 2.25% و2.00%.



كما تعمل الأسواق حالياً أيضا عن تقييم توسع بنك الاحتياطي الفيدرالي في خفض عمليات إعادة شراء السندات الحكومية وسندات الرهن العقاري وسط ترقب المستثمرين لكشف اللجنة عن توقعاتها لمعدلات النمو، التضخم، البطالة ومستقبل أسعار الفائدة المرجعية قصيرة الآجل للأعوام الثلاثة المقبلة وأي تلميحات حيال المضي قدماً في تشديد السياسة النقدية ورفع الفائدة على الأموال الفيدرالية مرة رابعة هذا العام من عدمه.



رد مع اقتباس
قديم 2018 - 09 - 26, 03:04 رقم المشاركة : 4886
خالد مصطفى
العملات التعليمية

الصورة الرمزية خالد مصطفى
 
تاريخ التسجيل : 18 - 7 - 2011
رقم العضوية : 12447
الإقامة : ام الدنيا
الهواية : فروكس
المواضيع : 2301
مجموع المشاركات : 25,712
بمعدل : 9.71 مشاركة في اليوم
العمر : 28
نقاط التقييم : 78
معدل تقييم المستوى : خالد مصطفى في الطريق الى التميز
آخر تواجد : اليوم (04:06)

معلومات إضافية
الجنس: الجنس: male
علم الدولة : علم الدولة Egypt
المزاج : المزاج rayg
خالد مصطفى غير متواجد حالياً

افتراضي رد: اخبار الفوركس اليوم متجدد

تذبذبت العقود الآجلة لأسعار الذهب في نطاق ضيق مائل نحو الارتفاع خلال الجلسة الأمريكية وسط انخفاض مؤشر الدولار الأمريكي لأول مرة في ثلاثة جلسات وفقاً للعلاقة العكسية بينهما عقب التطورات والبيانات الاقتصادية التي تبعنها اليوم الثلاثاء عن الاقتصاد الأمريكي أكبر اقتصاد في العالم وعلى أعتاب الكشف عن ثقة المستهلك الأمريكي وبيانات راتشموند الصناعي وانطلاق فعليات اجتماع اللجنة الفيدرالية في واشنطون.



في تمام الساعة 01:59 مساءاً بتوقيت جرينتش ارتفعت العقود الآجلة لأسعار الذهب تسليم 15 كانون الأول/ديسمبر المقبل بنسبة 0.20% لتتداول حالياً عند 1,206.80$ للأونصة مقارنة مع الافتتاحية عند 1,204.40$ للأونصة، وسط انخفاض مؤشر الدولار الأمريكي بنسبة 0.12% إلى مستويات 94.07 مقارنة بالافتتاحية عند 94.19.



هذا وقد تابعنا عن الاقتصاد الأمريكي الكشف عن بيانات سوق الإسكان مع صدور قراءة مؤشر أسعار المنازل والتي أظهرت تباطؤ وتيرة النمو إلى 0.2% متوافقة بذلك مع التوقعات مقابل نمو 0.3% في حزيران/يونيو الماضي، وذلك بالتزامن مع أظهر القراءة السنوية لمؤشر ستاندرد آند بورز لأسعار المنازل المركب 20 تباطؤ النمو إلى 5.9% مقابل 6.4% في القراءة السنوية السابقة لشهر حزيران/يونيو، أسوء من التوقعات عند 6.2%.



بخلاف ذلك، تتطلع الأسبوع حالياً عن أكبر دول صناعية في العالم لصدور قراءة مؤشر راتشموند الصناعي والتي قد تعكس تقلص الاتساع إلى ما قيمته 22 مقابل ما قيمته 24 في تموز/يوليو الماضي، وذلك بالتزامن مع الكشف عن قراءة مؤشر ثقة المستهلكين والتي قد تظهر أيضا تقلص الاتساع إلى ما قيمته 132.2 مقابل ما قيمته 133.4 في تموز/يوليو.



وفي نفس سياق، تتطلع الأسواق المالية حالياً عن كثب لانطلاق فعليات اجتماع اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوح اليوم في واشنطن والذي سوف يستمر إلى غداً الأربعاء ومن المرتقب أن يقدم من خلالها صانعي السياسة النقدية لدى بنك الاحتياطي الفيدرالي على المضي قدماً في تشديد السياسة النقدية ورفع أسعار الفائدة على الأموال الفيدرالية بواقع 25 نقطة أساس إلى ما بين 2.25% و2.00%.



كما تعمل الأسواق حالياً أيضا عن تقييم توسع بنك الاحتياطي الفيدرالي في خفض عمليات إعادة شراء السندات الحكومية وسندات الرهن العقاري وسط ترقب المستثمرين لكشف اللجنة عن توقعاتها لمعدلات النمو، التضخم، البطالة ومستقبل أسعار الفائدة المرجعية قصيرة الآجل للأعوام الثلاثة المقبلة وأي تلميحات حيال المضي قدماً في تشديد السياسة النقدية ورفع الفائدة على الأموال الفيدرالية مرة رابعة هذا العام من عدمه.



ويذكر أن مجلس الذهب العالمي قد كشف الشهر الماضي عن توقعاته بارتفاع الطلب على المعدن الأصفر خلال النصف الثاني من العام الجاري 2018، مرجي ذلك إلى ارتفاع معدلات التضخم وتداعيات الحرب التجارية المحتملة وتأثيرها على العملات، مع العلم أن المجلس قد أفاد أنه على الرغم من تصاعد حدة التوترات التجارية العالمية، إلا أنه الذهب لم يرتفع خلال النصف الأول من هذا العام بسبب قوة الدولار الأمريكي.



وتطرق مجلس الذهب العالمي إلى أن قوة العملة الخضراء يرجع إلى تنامي توقعات الأسواق حيال تسريع وتيرة رفع الفائدة على الأموال الفيدرالية خلال العام الجاري في أعقاب قوة البيانات الاقتصادية الأمريكية، ونوه المجلس إلى أنه من المرجح أن يرتفع الطلب على المعدن الأصفر خلال النصف الثاني من العام مع التوجه لاستخدام الذهب كأداة للتحوط من التضخم بالإضافة لكون انخفاض أسعاره مؤخراً تدعم تزايد الإقبال على شراء الذهب.



هذا وقد استقرت حيازات الذهب لدى صندوق إس-بي-دي-إر جولد ترست الذي يعد أكبر صناديق المؤشرات العالمية المدعومة بالذهب يوم أمس الاثنين عند إجمالي 742.23 طن متري لليوم الرابع على التوالي موضحة الأدنى لها منذ 19 من شباط/فبراير من عام 2016. ويذكر أن أسعار الذهب تكبدت الشهر الماضي خامس خسائر شهرية لها على التوالي ضمن أطول مسيرات خسائر شهرية لها في أكثر من خمسة أعوام.



رد مع اقتباس
قديم 2018 - 09 - 27, 04:38 رقم المشاركة : 4887
خالد مصطفى
العملات التعليمية

الصورة الرمزية خالد مصطفى
 
تاريخ التسجيل : 18 - 7 - 2011
رقم العضوية : 12447
الإقامة : ام الدنيا
الهواية : فروكس
المواضيع : 2301
مجموع المشاركات : 25,712
بمعدل : 9.71 مشاركة في اليوم
العمر : 28
نقاط التقييم : 78
معدل تقييم المستوى : خالد مصطفى في الطريق الى التميز
آخر تواجد : اليوم (04:06)

معلومات إضافية
الجنس: الجنس: male
علم الدولة : علم الدولة Egypt
المزاج : المزاج rayg
خالد مصطفى غير متواجد حالياً

افتراضي رد: اخبار الفوركس اليوم متجدد

انخفضت العقود الآجلة لأسعار النفط الخام بقرابة الواحد بالمائة خلال الجلسة الأمريكية لنشهد ارتداد خام نيمكس للجلسة الثانية على التوالي من الأعلى له منذ 11 من تموز/يوليو وارتداد خام برنت للجلسة الثانية من الأعلى له منذ العاشر من تشرين الثاني/نوفمبر من عام 2014 وسط استأنف مؤشر الدولار الأمريكي الارتداد من الأدنى له منذ التاسع من تموز/يوليو مع ارتفاعه للجلسة الثالثة في أربعة جلسات وفقاً للعلاقة العكسية بينهما.



ويأتي ذلك في أعقاب التطورات والبيانات الاقتصادية التي تبعنها اليوم الأربعاء عن الاقتصاد الصيني أكبر مستورد للطاقة عالمياً ونظيره الاقتصاد الأمريكي أكبر مستهلك للطاقة عالمياً والتي تضمنت انتقاد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب من جديد لمنظمة الدول المصدرة للنفط أوبك وأظهر التقرير الأسبوعي لإدارة معلومات الطاقة الأمريكية فائض في المخزونات بخلاف التوقعات، وبالتزامن مع فعليات اجتماع اللجنة الفيدرالية في واشنطن.



في تمام الساعة 03:35 مساءاً بتوقيت جرينتش تراجعت العقود الآجلة للنفط الخام الأمريكي نيمكس تسليم 15 تشرين الثاني/نوفمبر المقبل 0.75% لتتداول حالياً عند مستويات 71.74$ للبرميل مقارنة بالافتتاحية عند 72.28$ للبرميل، كما انخفضت العقود الآجلة لخام برنت تسلم 15 تشرين الثاني/نوفمبر القادم 0.57% لتتداول عند 81.40$ للبرميل مقارنة بالافتتاحية عند 81.87$ للبرميل، وسط ارتفاع مؤشر الدولار الأمريكي 0.15% إلى 94.27 مقارنة بالافتتاحية عند 94.13.



هذا وقد تابعنا عن الاقتصاد الصيني الكشف عن قراءة المؤشرات القائدة والتي أوضحت تباطؤ النمو إلى 0.7% مقابل 1.1% في القراءة السابقة لشهر تموز/يوليو الماضي، ويأتي ذلك في أعقاب تفعيل الجولة الأولى من الرسوم الجمركية المتبادلة بين الولايات المتحدة والصين والتي تصاعدت عقب ذلك إلى 250$ مليار على سلع صينية و110$ مليار على سلع أمريكية في ظلال الحرب التجارية القائمة بين أكبر اقتصاديين في العالم.



على الصعيد الأخر، فقد تابعنا عن الاقتصاد الأمريكي صدور بيانات سوق الإسكان والتي أظهرت ارتفاع مبيعات المنازل الجديدة 3.5% إلى 629 ألف منزل مقابل تراجع 1.6% عند 608 ألف منزل في تموز/يوليو، دون التوقعات التي أشارت لارتفاع 0.5% عند 630 ألف منزل، وجاء ذلك قبل أن نشهد أعرب الممثل التجاري الأمريكي روبرت لايتايزر أن تغيير السياسات الاقتصادية للصين لن يكون سهلاً على الرغم من تطبيق الرسوم الجمركية عليها.



كما أفاد لايتايزر أن المفاوضات مع الصين على مدى العقود الماضية فشلت في إقناع الصين بتغيير ممارستها وان إدارة الرئيس الأمريكي ترامب قرتت البدء في تطبيق الضغوط المباشرة على الصين بسبب الاتهامات بالاستيلاء على الملكية الفكرية ونقل التكنولوجيا، موضحاً أن ممارسات الملكية الفكرية في الصين من شأنها تهديد مستقبل الاقتصاد الأمريكي وصناعاته التكنولوجية.



وصولاً إلى أظهر التقرير الأسبوعي لإدارة معلومات الطاقة الأمريكية فائض 1.9 مليون برميل خلال الأسبوع المنقضي في 21 من أيلول/سبتمبر مقابل عجز 2.1 مليون برميل في القراءة الأسبوعية السابقة، بخلاف التوقعات التي أشارت لتقلص العجز إلى 0.7 مليون برميل، لنشهد ارتفاع المخزونات إلى 396.0 مليون برميل، بينما لا تزال المخزونات 2% أقل من متوسط الخمسة أعوام الماضية لمثل هذا الوقت من العام.



كما أوضح تقرير الوكالة ارتفاع مخزونات وقود المحركات لدى الولايات المتحدة أكبر مستهلك للطاقة عالمياً 1.5 مليون برميل، لتعد المخزونات 8% أعلى متوسط الخمسة أعوام الماضية لمثل هذا الوقت من العام، أما عن مخزونات المشتقات المقطرة التي تشمل وقود التدفئة فقد انخفضت 2.2 مليون برميل، لتظل المخزونات 3% أقل من متوسط الخمسة أعوام الماضية لمثل هذا الوقت من العام.



بخلاف ذلك، تتوجه الأنظار حالياً إلى فعليات اجتماع اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوح والذي من المرتقب أن يقدم من خلالها صانعي السياسة النقدية لدى بنك الاحتياطي الفيدرالي على المضي قدماً في تشديد السياسة النقدية ورفع أسعار الفائدة على الأموال الفيدرالية بواقع 25 نقطة أساس إلى ما بين 2.25% و2.00% مع الكشف عن توقعاتهم لمعدلات النمو، التضخم والبطالة بالإضافة لمستقبل أسعار الفائدة للأعوام الثلاثة المقبلة.



كما تعمل الأسواق أيضا عن تقييم توسع بنك الاحتياطي الفيدرالي في خفض عمليات إعادة شراء السندات الحكومية وسندات الرهن العقاري وسط ترقب لأي تلميحات حيال المضي قدماً في تشديد السياسة النقدية ورفع أسعار الفائدة مرة رابعة هذا العام من عدمه، ومع التطلع لحديث محافظ بنك الاحتياطي الفيدرالي جيروم باول عقب انقضاء اجتماع الفيدرالي بنصف ساعة في تمام الساعة 06:30 مساءاً بتوقيت جرينتش.



وفي سياق أخر، فقد تابعنا في وقت سابق اليوم انتقاد الرئيس الأمريكي ترامب من جديد لمنظمة أوبك بسبب دورها في ارتفاع أسعار النفط في الأسواق العالمية، وذلك ضمن الكلمة التي ألقاها في الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك، والتي أعرب من خلالها أن منظمة أوبك والدول العظمى فيها تنهب العالم وتستمر في رفع الأسعار، موضحاً أن ذلك الأمر لا يعجبه ولا يجب أن يعجب أحد.



كما نوه الرئيس الجمهوري ترامب لكون بلاده دافعت عن الدول الكبرى في المنظمة دون مقابل، وهى تستمر في رفع الأسعار، مضيفاً نريد منها أن تبدأ في خفض الأسعار، وموضحاً أن أمريكا لن تتحمل هذه الأسعار، وذلك مع تطرقه إلى استعداد الولايات المتحدة الفوري على تصدير ثرواتها من الفحم والغاز الطبيعي، معرباً أن أمريكا أصبحت أكبر منتج للطاقة ولديها الاستعداد لتصدير ثرواتها من الفحم النظيف والغاز الطبيعي.



على الصعيد الأخر، فقد أكد وزير الطاقة الروسي ألكسندر نوفاك على أن بلاده أكبر منتج للنفط عالمياً قادرة على زيادة إنتاجها من النفط، إلا أنه لا يوجد ضرورة لذلك الأمر بشكل فوري، معرباً أن الطلب على النفط سينخفض في الربع الأخير من العام الجاري وفي الربع الأول من العام المقبل 2019 وبالتوالي فأن روسيا قررت الالتزام باتفاق خفض الإنتاج العالمي للنفط بقيادة منظمة الأوبك بواقع 1.8 مليون برميل يومياً حتى نهاية هذا العام.



وطالب الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون نظيره الأمريكي بضرورة السماح لإيران بمواصلة صادراتها النفطية إذا ما أراد انخفاض أسعار النفط بالأسواق، معرباً أنه إن لم تعاود الولايات المتحدة فرض العقوبات الاقتصادية على طهران لما ارتفعت أسعار النفط بشكل موسع مؤخراً، مضيفاً أنه من الجيد لأسعار النفط أن تكون إيران قادرة على بيعه، فذلك الأمر جيد للسلام ولأسعار النفط العالمية، وموضحاً أن هذه حقيقة اقتصادية مسألة عرض وطلب.



كما نوه وزير الطاقة الإيراني رضا أردكانيان من الرئيس الأمريكي إلا يكون عقبه في وجه إنتاج إيران النفطي حتى تتراجع أسعار النفط مرة أخرى، موضحاً أنه يجب عليه إلا يتدخل في شئون منطقة الشرق الأوسط وذلك إذا كان يريد كبح جمح ارتفاع أسعار النفط، ومضيفاً أن يناقض نفسه مع عمل إدارته على وقف صادرات إيران النفطية ومطالبته في نفس ذات الوقت بوقف صعود أسعار النفط وهذان أمران لا يجتمعان معاً.



ويذكر أن اللجنة الفنية لمنظمة أوبك وحلفائها أفادت يوم الأحد الماضي خلال اجتماعها في الجزائر أنه في حالة حدوث نقص في المعروض النفطي نتيجة زيادة معدل الطلب على النفط في الأسواق ستقوم بدراسة زيادة الإنتاج، متجاهلة بذلك مطالبة الرئيس الأمريكية لها وبشكل خاص لدول منطقة الشرق الأوسط في المنظمة بالعمل على زيادة الإنتاج لخفض أسعار النفط والأخص أن أمريكا توفر الحماية لتلك الدول.



ونوه وزير الطاقة السعودي خالد الفالح ضمن فعليات اجتماع الجزائر أن "السوق مزود جيداً" وذلك هو السبب في كون "المملكة العربية السعودية (أكبر منتج للنفط لدى منظمة أوبك وأكبر مصدر للطاقة عالمياً) لن تقوم بزيادة إنتاجها من النفط لأن جميع عملائنا يتلقون كل البراميل التي يردونها"، الأمر الذي دعم أداء العقود الآجلة لأسعار النفط بشكل ملحوظ خلال الآونة الأخيرة في ظلال القلق من تراجع الإمداد من قبل فنزويلا وإيران.



ونود الإشارة لكون بعض التقرير أفادت مؤخراً عن تراجع إمدادات إيران ثالث أكبر منتج للنفط لدى منظمة أوبك من النفط للأسواق في أعقاب دخول العقوبات الاقتصادية الأمريكية على طهران حيز التنفيذ مؤخراً والتي ستتسع بحلول تشرين الثاني/نوفمبر المقبل، وبالتزامن مع استمرار الإضرابات التي تشهدها فنزويلا والأزمة الاقتصادية الطاحنة التي تواجهها حالياً والتي تنعكس على معدلات الإنتاج التي تراجعت بنحو النصف.



ووفقاً للتقرير الأسبوعي لشركة بيكر هيوز الذي صدر يوم الجمعة الماضية، فقد انخفضت منصات الحفر والتنقيب على النفط العاملة في الولايات المتحدة بواقع 1 منصة إلى إجمالي 866 منصة، ويذكر أن الإنتاج الأمريكي للنفط ارتفاع مؤخراً لتحتل أمريكا المركز الثاني عالمياً في إنتاج النفط على حساب المملكة العربية السعودية، بينما لا تزال روسيا أكبر منتج للنفط عالمياً تحافظ على الصدارة مع إنتاجها 11.21 مليون برميل يومياً.



رد مع اقتباس
قديم 2018 - 09 - 27, 04:39 رقم المشاركة : 4888
خالد مصطفى
العملات التعليمية

الصورة الرمزية خالد مصطفى
 
تاريخ التسجيل : 18 - 7 - 2011
رقم العضوية : 12447
الإقامة : ام الدنيا
الهواية : فروكس
المواضيع : 2301
مجموع المشاركات : 25,712
بمعدل : 9.71 مشاركة في اليوم
العمر : 28
نقاط التقييم : 78
معدل تقييم المستوى : خالد مصطفى في الطريق الى التميز
آخر تواجد : اليوم (04:06)

معلومات إضافية
الجنس: الجنس: male
علم الدولة : علم الدولة Egypt
المزاج : المزاج rayg
خالد مصطفى غير متواجد حالياً

افتراضي رد: اخبار الفوركس اليوم متجدد

انخفضت العقود الآجلة لأسعار الذهب خلال الجلسة الأمريكية لنشهد استأنفها لمسيرات الارتداد من الأعلى لها منذ 13 من أيلول/سبتمبر وسط ارتفاع مؤشر الدولار الأمريكي موضحاً ارتفاعه للأعلى له منذ 20 من هذا الشهر وفقاً للعلاقة العكسية بينهما عقب التطورات والبيانات الاقتصادية التي تبعنها عن الاقتصاد الصيني أكبر مستهلك للمعادن عالمياً وعلى أعتاب التطورات والبيانات الاقتصادية المرتقبة اليوم الأربعاء من قبل الاقتصاد الأمريكي.



في تمام الساعة 01:26 مساءاً بتوقيت جرينتش تراجعت العقود الآجلة لأسعار الذهب تسليم 15 كانون الأول/ديسمبر المقبل 0.50% لتتداول حالياً عند 1,199.10$ للأونصة مقارنة مع الافتتاحية عند 1,205.10$ للأونصة، وسط ارتفاع مؤشر الدولار الأمريكي 0.25% إلى مستويات 94.37 موضحاً استأنف ارتداده للجلسة الثلاثة في أربعة جلسة من الأدنى له منذ التاسع من تموز/يوليو مقارنة بالافتتاحية عند 94.13.



هذا وقد تابعنا عن الاقتصاد الصيني الكشف عن قراءة المؤشرات القائدة والتي أوضحت تباطؤ النمو إلى 0.7% مقابل 1.1% في القراءة السابقة لشهر تموز/يوليو الماضي، ويأتي ذلك في أعقاب تفعيل الجولة الأولى من الرسوم الجمركية المتبادلة بين الولايات المتحدة والصين والتي تصاعدت عقب ذلك إلى 250$ مليار على سلع صينية و110$ مليار على سلع أمريكية في ظلال الحرب التجارية القائمة بين أكبر اقتصاديين في العالم.



على الصعيد الأخر، تترقب الأسواق حالياً عن الاقتصاد الأمريكي صدور بيانات سوق الإسكان والتي قد تعكس ارتفاع مبيعات المنازل الجديدة 0.5% إلى 630 ألف واحدة مقابل تراجع 1.7% عند 627 ألف واحد في تموز/يوليو، وذلك قبل الكشف عن قرارات وتوجهات صانعي السياسة النقدية لدى بنك الاحتياطي الفيدرالي في تمام الساعة 06:00 مساءاً بتوقيت جرينتش وسط التوقعات برفع الفائدة على الأموال الفيدرالي 25 نقطة أساس.



كما يتطلع المستثمرين لكشف أعضاء اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوح عقب انقضاء الاجتماع الذي بداء بالأمس في واشنطن عن المضي قدماً في تشديد السياسة النقدية والتوسع في خفض عمليات إعادة شراء السندات الحكومية وسندات الرهن العقاري، وتوقعاتهم لمعدلات النمو والتضخم والبطالة ومستقبل أسعار الفائدة للأعوام الثلاثة المقبلة، وذلك قبل الحديث الصحفي المرتقب لمحافظ الاحتياطي الفيدرالي جيروم باول بنصف ساعة.



ويذكر أن مجلس الذهب العالمي قد كشف الشهر الماضي عن توقعاته بارتفاع الطلب على المعدن الأصفر خلال النصف الثاني من العام الجاري 2018، مرجي ذلك إلى ارتفاع معدلات التضخم وتداعيات الحرب التجارية المحتملة وتأثيرها على العملات، مع العلم أن المجلس قد أفاد أنه على الرغم من تصاعد حدة التوترات التجارية العالمية، إلا أنه الذهب لم يرتفع خلال النصف الأول من هذا العام بسبب قوة الدولار الأمريكي.



وتطرق مجلس الذهب العالمي إلى أن قوة العملة الخضراء يرجع إلى تنامي توقعات الأسواق حيال تسريع وتيرة رفع الفائدة على الأموال الفيدرالية خلال العام الجاري في أعقاب قوة البيانات الاقتصادية الأمريكية، ونوه المجلس إلى أنه من المرجح أن يرتفع الطلب على المعدن الأصفر خلال النصف الثاني من العام مع التوجه لاستخدام الذهب كأداة للتحوط من التضخم بالإضافة لكون انخفاض أسعاره مؤخراً تدعم تزايد الإقبال على شراء الذهب.



هذا وقد استقرت حيازات الذهب لدى صندوق إس-بي-دي-إر جولد ترست الذي يعد أكبر صناديق المؤشرات العالمية المدعومة بالذهب يوم أمس الثلاثاء عند إجمالي 742.23 طن متري لليوم الخامس على التوالي موضحة الأدنى لها منذ 19 من شباط/فبراير من عام 2016. ويذكر أن أسعار الذهب تكبدت الشهر الماضي خامس خسائر شهرية لها على التوالي ضمن أطول مسيرات خسائر شهرية لها في أكثر من خمسة أعوام.



رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
الاخبار الاقتصادية, اخبار العملات, اخبار الفوركس, اخبار فوركس

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML متاحة

الانتقال السريع

كلمات البحث : بورصة العملات , اخبار الفوركس , العملات التعليمي , استراتيجيات الفوركس , توصيات فوركس, شركات الفوركس والوساطة


الساعة الآن 20:07 بتوقيت مسقط


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.