عرض مشاركة واحدة
قديم 2011 - 11 - 22, 13:54 رقم المشاركة : 22
خالد مصطفى
العملات التعليمية

الصورة الرمزية خالد مصطفى
 
تاريخ التسجيل : 18 - 7 - 2011
رقم العضوية : 12447
الإقامة : ام الدنيا
الهواية : فروكس
المواضيع : 2301
مجموع المشاركات : 25,781
بمعدل : 9.62 مشاركة في اليوم
العمر : 28
نقاط التقييم : 78
معدل تقييم المستوى : خالد مصطفى في الطريق الى التميز
آخر تواجد : اليوم (04:47)

معلومات إضافية
الجنس: الجنس: male
علم الدولة : علم الدولة Egypt
المزاج : المزاج rayg
خالد مصطفى غير متواجد حالياً

افتراضي رد: التقارير اليومية: للتحليل الاساسى للمعادن

وصلت أسعار المعادن الثمينة لمستويات متدنية مما جذب قليلاً من الطلب

انخفاض حاد أصاب أسعار المعادن الثمينة خلال جلسة يوم أمس، حيث أغلق سعر الذهب على انخفاض مقداره 2.75% عند سعر 1677.30 دولار للأونصة، و كذلك أغلق سعر الفضة على انخفاض وصل في مقداره إلى 2.38% عند سعر 31.64. كذلك، انخفض سعر البلاتين بمقدار 2.89% و أغلق المعدن جلسة أمس عند مستوى 1546.00 دولار للأونصة.
تعاظم القلق تجاه أزمة الديون السيادية الأوروبية، و أصبحنا نرى القلق أيضاً ينصب على توقعات التباطؤ الاقتصادي في العالم عموماً و هذا ما انعكس بشكل مباشر على أداء أسواق الأسهم التي شهدت أيضاً يوم أمس انخفاضاً ملحوظاً. القلق من عدم توصّل صانعي القرار الأمريكي لاتفاق لخفض العجز بواقع 1.2 تريليون دولار على الأقل، إلى جانب استمرار الاضطراب في الأسواق المالية الأوروبية بتأثير من أزمة الديون السيادية، كلها دوافع تقلل من قابلية المتداولين للاستثمار و تجعلهم يميلون لتجنّب المخاطرة و الاتجاه نحو الأصول المنخفضة العائد مما يسبب ميلاً هابطاً في أسعار المعادن الثمينة كما تشهد السلع و الأصول الأخرى.
هذا اليوم، شهدت الأسواق المالية الآسيوية أداء مختلط، لكن مؤشرات الأسهم للدول الكبرى في آسيا شهدت انخفاضاً، منها انخفاض مؤشر شنغهاي الصيني المركّب بمقدار 0.10%، كذلك انخفاض مؤشر نيكاي بحوالي 0.40%. كما و نرى مؤشر هانج سينج يتداول الآن بانخفاض مقداره 0.08%. إن المؤشرات التي ارتفعت كانت قليلة مقارنة في المؤشرات التي حققت انخفاضاً، مما يوحي بأن الأسواق المالية ما زالت قلقة فعلاً من التطورات الاقتصادية في العالم و أزمة الديون السيادية الأوروبية.
رغم أن مؤسسة s&p لخدمات المستثمرين أشارت إلى أنها لا تخطط لخفض تصنيف الولايات المتحدة الائتماني بسبب فشل صانعي القرار من التوصّل لاتفاق، لكن في نفس الوقت، ما زال البعض يعتقد بأن المؤسسات قد تقوم في ذلك في وقت لاحق إن لم يتم معالجة العجز الكبير و استمر الاقتصاد الأمريكي في التباطؤ.
كل تلك الأسباب تبقي على الضغوط السلبية على أسواق المعادن الثمينة، لكن هذا اليوم، شهدنا بعض الإقبال على الذهب و كذلك البلاتين، فيما سعر الفضة ما زال يشهد ميلاً سلبياً هابطاً. نرى سعر الذهب اليوم يتداول بارتفاع مقداره 0.46% حول مستوى 1685.00 دولار للأونصة، كذلك يتداول سعر البلاتين على ارتفاع مقداره 0.45% حول مستوى 1553.00 دولار للأونصة. بالنسبة لسعر الفضة الآن، فهو يتداول على انخفاض آخر مقداره 0.66% و هذا الانخفاض الذي يتداول فيه السعر بسبب الثبات حول مستوى 31.43 دولار للأونصة. إن هذه الأسعار كما هي حولي الساعة 02:28 صباحاً بتوقيت نيويورك ( 07:28 بتوقيت غرينتش ).
بعض الطلب على الذهب و كذلك البلاتين نشأ بسبب انخفاض الأسعار و توقّف ارتفاع سعر صرف الدولار الأمريكي هذا اليوم بعض الشيء، حيث أن انخفاض الأسعار سبب طلباً على الذهب كملاذ آمن و تحوّط، فيما البلاتين شهد طلباً صناعياً بانخفاض سعره. لكن نرى بأن المضاربين لا يفضّلون الاتجاه لأسواق المعادن الثمينة، و بقي سعر الفضة تحت ضغوط سلبية و شهد مزيداً من عمليات جني الأرباح اليوم.
إن الطلب الذي اتجه إلى أسواق المعادن الثمينة خلال الجلسة الآسيوية اليوم و بداية الفترة الأوروبية ما زال يتّسم في الحذر الكبير، فالمتداولون لم ينسوا بعد الموجات الهابطة الحادة التي كانت تحصل في أسواق المعادن الثمينة خلال الفترة الماضية، مما يجعل المضاربة قليلة نسبياً، و نرى بأن الحذر يلف الطلب. بذلك، قد تعود المعادن الثمينة للانخفاض في حال ظهر ما يسبب انخفاض الأسعار مثل عودة ارتفاع الدولار الأمريكي على وجه الخصوص مما قد يستدعي المزيد من جني الأرباح.



رد مع اقتباس